عقل: إطلاق الحملة الأهلية لمواجهة “كورونا” إسنادًا لمؤسسات الدولة

عمّان – البوصلة

أكد المنسق العام لـ “الحملة الأهلية لمواجهة خطر كورونا”، النائب السابق محمد عقل في تصريحاتٍ لـ”البوصلة”، أن إطلاق الحملة اليوم يأتي في سياق الشعور الوطني لتعزيز الجهود وتكاتفها في إسناد الدولة لمواجهة خطر وباء الكورونا؛ وتحفيز الذات الوطنية لتشكيل فريق واحد بوجه الأزمة التي نأمل أن لا تتدحرج وتتحول إلى خطر حقيقي يحدق في بلدنا.

وقال عقل إن الحملة تأتي لتشكيل ظهير شعبي للدولة قادر على مواجهة الخطر المحتمل كمساند للجهود الرسمية المقدرة، التي قد تحتاج في فترة ما لمتطوعين يساندوها في تقديم خدمات للمواطنين.

وأوضح أن الحملة تسعى لتشكيل فرق متطوعة تساهم في إسناد الجهود الرسمية لمواجهة الخطر المحتمل.

تغطية مختلف المجالات

وقال عقل إن الحملة تعمل على خطة مستقبلية تتمثل بمحاولة تغطية كل المجالات التي يمكن تغطيتها شعبيًا في سبيل التعاون مع الأجهزة المختصة في الأمور التي تحتاج للتطوع في الأوقات اللازمة.

وأضاف، “بدأنا بفتح باب التطوع وتم إطلاق الحملة قبل ساعات وستظهر نهاية اليوم الأمور بشكل أوضح”.

ونوه إلى أن الحملة ستعمل في المجال التوعوي وتسهم في بث الوعي والأمل في المجتمع الأردني ورفع معنوياته وطمأنته من خلال جهد إعلامي بمساهمة أطباء مختصين وعلماء شريعة.

وأشار إلى أن الحملة ستنشر رسائل مهمة مصورة ومكتوبة لأصحاب الاختصاص حول الكورونا لتوجيه الناس بشكل صحيح والالتزام بتعليمات الجهات المعنية في مثل هذه الظروف.

تقديم مساعدات خدمية

وقال عقل إن الحملة تسعى للإسهام في تعزيز القطاع الخدمي وتشكيل فرق في حال تدحرجت الأمور لا قدّر الله، لتكون مستعدة في حالات فرض حظر التجوّل وإلزام الناس البقاء في بيوتهم، لمساعدة المجتمع بالحصول على الأطعمة والوقود وبعض القضايا التي تلزم بيوت الأردنيين المعوزين.

كما ستقوم الفرق بالمساعدة في نقل المرضى، وفرق صحية مساندة يمكن تشكيلها، لتوزيع “الكمامات والمعقمات” وغيرها، بحسب عقل.

ونوه إلى أن الحملة تسعى لتعزيز المجالات الخيرية والشق الخيري في المبادرة يهدف لمساعدة العائلات الأردنية الفقيرة وتعويضها وتقديم العون لهذه الأسر.

وحول “الشق الاجتماعي” في الحملة، نوه عقل إلى أن الحملة تسعى لتعزيز الحالة الاجتماعية الأردنية الصلبة من خلال فرق في الأحياء الشعبية تسهم في بث الوعي ورفع الهمم ونشر الأمل.

الحملة تمد يد التعاون للجميع

وشدد عقل على أن الأهم في هذه الحملة أنّها تمد يدها للجميع ومستعدة للتعاون مع جميع الجهات الحكومية والشعبية لإتمام ما هو موجود وتعزيزه.

وأشار إلى أنه إذا كان هناك أطار مؤسسي مجتمعي مستقبلا فإن الحملة مستعدة لتكون جزءًا من هذا الإطار.

وختم حديثه لـ “البوصلة” بالتأكيد على أن ظروف إطلاق الحملة المستعجلة جاءت للمبادرة بسرعة العمل، مؤكدًا “سنبقى متعاونين مع أجهزة الدولة المختلفة لتوجيهنا بالاتجاهات التي بحاجة لإتمام، والتعاون مع مختلف مؤسسات المجتمع المدني من نقابات وهيئات وجهات شبابية ونسائية وأندية رياضية يمكن أن يكون إطاراً وطنيًا عاماً يشكل رافعة حقيقية تساهم في حماية الوطن من انتشار هذا المرض”.

الحركة الإسلامية وفعاليات نيابية وشعبية تشارك في الحملة

يذكر أن الحركة الإسلامية أعلنت عن المبادرة بالتعاون مع عدد من الشخصيات النقابية والنيابية والخيرية والاقتصادية إطلاق نواة عمل شعبي وطني جامع للتعاون مع أجهزة الدولة في سبيل مواجهة خطر تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأكدت الحملة في بيانٍ صادرٍ عنها إن المجتمعين اتفقوا على إطلاق “الحملة الأهلية لمواجهة خطر كورونا” كإطار يسعى لحشد الجهود الطوعية في المجالات الخدمية والاجتماعية والصحية والخيرية والتوعوية لإسناد الجهد الرسمي العام.

ونوه القائمون على الحملة استعدادهم للتنسيق مع أي جهد شعبي مماثل والانضواء تحت أي إطار وطني مستقبلي يشكل لهذه الغاية.

(البوصلة)

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

الأكثر تعليقاً 1

  1. محمد بوادي says:

    انا المحامي محمد بوادي،
    اتشرفت فيكم
    وبتمنى اكون عند حسن ظنكم
    كل الاحترام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *