د.أحمد داود شحروري
Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email
Share on telegram
Telegram

رابط مختصر للمادة:

عيدية “غزاوية”

د.أحمد داود شحروري
Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
Share on telegram

رابط مختصر للمادة:

هل من صام نهارا ورتع ليلا يسمى صائما؟

هل من صام عن المباحات وأفطر على المحرمات له أجر الصائم؟

هل من صام وخذل المقاومة الشريفة يستحق العيد؟

يا أهل غزة، يا سادة الدنيا، كل يوم وأنتم في نصر مبين، كل عام وأنتم سادة العالمين.

يا أهل غزة ماذا نقول لرب العالمين؟ صمنا وأفطرنا وغزة تحت نيران الفاجرين عربا وعجما، صمنا وأفطرنا على خذلانكم، وصمتم وإفطاركم حصاد صراخنا، صمنا وصمتم وشتان بين الصيامين، وأفطرنا وما أفطرتم ولكن فَطَر قلوبَكم شتاتُ المسلمين.

يا أهل غزة، يتندرون على إفطاركم يوم العيد على الفسيخ، أليس الفسيخ طعاما طاهرا، وإن كان مالحا؟ فانظروا على أي شيء يفطرون، يفطرون على خذلانكم، وهذه نجاسة، يفطرون على التآمر على دمائكم وما هو بفعل الطاهرين، يفطرون على مال حبس عن نصرتكم، وهو أخبث من الخمر والميسر والأزلام مجتمعين.

يا أهل غزة، وقفت على شاطئ بحركم ذات سنة فرأيت الماء يكلمني أن اليهود عن شطآنه آفلون، وعلى رمالها منزلقون، وبهوائها منخنقون، وهذه بوادر ما رأيت تنجلي عن حقيقة لا عن حلم.

يا أهل غزة، طلع البدر عليكم وما زال القمر في سماء العالم دونكم محاقا، والعالم الكاره لمروءتكم بل الخائف منها أمامه خياران، فإما أن يحذو حذوكم أو أن يكون مصيره الأفول ولو كان عالَما يبدو كبيرا.

يا أهل غزة، هل تقبلوننا تلاميذ على درب عزكم؟

كل عام وأنتم بخير، وكل عام ونحن على إثركم.

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
Share on telegram

رابط مختصر للمادة:

Related Posts