فرنسا تدين هدم الاحتلال قرية فلسطينية بالأغوار

أدانت فرنسا، هدم الاحتلال قرية بدوية فلسطينية بمنطقة غور الأردن بالضفة الغربية، يوم الثلاثاء الماضي.

والجمعة، قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الفرنسية ، أغنيس فون دير مول، إن “تدمير قرية “حَمصة البقيعة في الضفة الغربية يوم 3 نوفمبر/ تشرين ثانٍ(الجاري) يتعارض مع القانون الإنساني الدولي وقرارات مجلس الأمن”.

وأضافت في بيان مكتوب صادر عنها قائلة “ندين عملية الهدم التي قامت بها إسرائيل، وندعو المسؤولين الإسرائيليين إلى العدول عن الإجراءات أحادية الجانب”.

والثلاثاء، دمر جيش الاحتلال الإسرائيلي قرية “حَمصة البقيعة”؛ حيث تركت سكانها البالغ عددهم 85 فلسطينيا في العراء.

و”حمصة البقيعة” واحدة من بين 38 قرية بدوية تقع جزئيا أو كليا داخل ميدان أعلنته إسرائيل موقعا للرماية العسكرية في غور الأردن.

والقرية واحدة من أكثر المجتمعات ضعفا في الضفة الغربية، مع محدودية الوصول إلى التعليم والخدمات الصحية والماء والصرف الصحي والبنية التحتية للكهرباء.

ومنذ بداية العام الجاري 2020، هدمت السلطات الإسرائيلية 689 مبنى بالضفة، بما فيها القدس الشرقية، وشردت 869 فلسطينيا وتركتهم دون مأوى، وفق إحصاء حديث للأمم المتحدة.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *