/
/
قتلى في اشتباكات بين قوات النظام السوري والمليشيات الإيرانية

قتلى في اشتباكات بين قوات النظام السوري والمليشيات الإيرانية

قتلى في اشتباكات بين قوات النظام السوري والمليشيات الإيرانية

دارت اشتباكات بين قوات النظام والمليشيات الإيرانية في مدينتي البوكمال والميادين بريف ديرالزور الشرقي، شرقي سورية، بالتزامن مع اشتباك بين مجموعات مسلحة تتبع لـ”الفيلق الخامس” المدعوم من روسيا في حماة، واشتباكات أخرى بين عناصر الفيلق وعناصر تتبع الفرقة الرابعة المدعومة من إيران في درعا، جنوبي البلاد.

وقال موقع “ديرالزور 24” الإخباري المحلي إن الاشتباكات بين قوات النظام والمليشيات الإيرانية في مدينتي البوكمال والميادين شرقي البلاد أسفرت خلال الأيام الأخيرة عن وقوع قتلى من الطرفين، دون ذكر عددهم، لافتاً إلى أن الاشتباكات وقعت على خلفية اعتقال قوات النظام لطبيب يعمل لصالح المليشيات الإيرانية، ورفضها الإفراج عنه رغم مطالبة المليشيات الإيرانية بإطلاق سراحه.

وأوضح الموقع ان أجواء التوتر ما زالت سائدة في هذه المناطق الواقعة غرب نهر الفرات التي تتشارك السيطرة عليها قوات النظام والمليشيات المدعومة من إيران. 

وكانت الشبكة ذكرت أمس أن عدداً من عناصر قوات النظام أصيبوا إثر قصف متبادل مع عناصر مجهولين على ضفة نهر الفرات الأخرى من جهة مدينة الميادين عند بلدة الحوايج. وفي سياق مشابه، اشتبكت مجموعتان مسلحتان من قوات “الفيلق الخامس” المدعوم من روسيا في ريف حماة، وسط البلاد بعد أن استهدف عناصر إحدى المجموعتين من أبناء قرية جنان سيارة تقل عناصر المجموعة الأخرى من أبناء قرية الزبادي، وأسفر الاشتباك عن إصابة عدد من عناصر الطرفين، فيما اعتُقل عدد آخر من أفراد المجموعة المهاجمة.

ووفقاً لمصادر محلية، فإن الاشتباكات جرت بعد مشاجرة لفظية بين عناصر القريتين من أجل فتاة.
إلى ذلك، ذكرت وكالة “نبأ” المحلية أن اشتباكات وقعت أمس الجمعة، بين مجموعات تابعة للفيلق الخامس المدعوم من روسيا، وأخرى تأتمر بأمر الفرقة الرابعة الموالية لإيران في مدينة طفس بريف درعا الغربي، جنوبي البلاد.
وكانت قوات النظام فرضت طوقاً أمنياً حول مدينة الضمير في ريف العاصمة دمشق، في 13 يونيو/حزيران الجاري، وداهمت أحد أحيائها الذي يتحصن فيه مجموعة من عناصر المصالحات الذين كانوا انضموا في صفوف الفرقة الرابعة، ثم انشقوا عنها.
وشنت قوات النظام عملية مداهمة وتفتيش في أحياء المدينة، بحثاً عن المطلوبين الذين تمكنوا من الفرار بعد مقتل 7 منهم.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on email

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  • الأكثر زيارة
  • الأكثر تعليقاً
  • الأحدث