للمرة الأولى.. “تويوتا” تُقصي “جنرال موتورز” من صدارة مبيعات السيارات في أمريكا

للمرة الأولى.. “تويوتا” تُقصي “جنرال موتورز” من صدارة مبيعات السيارات في أمريكا

البوصلة – أقصت شركة صناعة السيارات اليابانية “تويوتا” نظيرتها “جنرال موتورز” من صدارة المبيعات الأمريكية خلال عام 2021/2020؛ وذلك لأول مرة منذ عام 1931.

كما أنها المرة الأولى التي تحتل فيها شركة سيارات غير محلية المركز الأول في الولايات المتحدة.

إذ قالت شركة “تويوتا”، في بيان، إنها باعت 2.332 مليون سيارة في الولايات المتحدة خلال عام 2021، مقارنة مع 2.218 مليون سيارة باعتها “جنرال موتورز”.

فيما انخفضت مبيعات “جنرال موتورز” في الولايات المتحدة 13% في 2021 و43% في الربع الرابع، بينما ارتفعت مبيعات “تويوتا” 10.4% للعام ككل.

بذلك كان الفارق في المبيعات بين شركتي صناعة السيارات 114034 سيارة.

بحسب تقارير أمريكية، تمكنت “تويوتا” من إدارة قضايا سلاسل التوريد بشكل أفضل، مما سمح لها بالوصول إلى تلك الصدارة.

في حين تسبب النقص المستمر في رقائق أشباه الموصلات في إغلاقات بعض مصانع “جنرال موتورز”، وأدى إلى انخفاض قياسي في مخزونات المركبات في عام 2021.

يشار إلى أن “جنرال موتورز”، المتخصصة في صناعة السيارات، والتي تتخذ من مدينة ديترويت الأمريكية مقراً لها، كانت هي التي تتربع على عرش المبيعات السنوية للسيارات الأمريكية طوال الـ90 عاماً الماضية، وذلك بعدما تجاوزت شركة “فورد موتور”.

جدير بالذكر أن “تويوتا” تصدرت المرتبة الأولى عالمياً في مبيعات السيارات خلال عام 2020، لأول مرة منذ 2015، بفضل انتعاش قوي للمبيعات في الصين والولايات المتحدة.

آنذاك تجاوز عملاق السيارات الياباني، المنافسة الألمانية مجموعة فولكسفاجن، بعدما قامت ببيع 9.53 ملايين وحدة على مستوى العالم في 2020، بتراجع 11.3%، بما في ذلك تلك التي باعتها “دايهاتسو موتورز” و”هينو موتورز” التابعتان للمجموعة.

رويترز

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: