لماذا يُتَوقع ارتفاع أسعار الدواجن بعد عيد الفطر؟

لماذا يُتَوقع ارتفاع أسعار الدواجن بعد عيد الفطر؟

توقع رئيس غرفة تجارة المفرق خيرو العرقان الثلاثاء، أن تشهد الدواجن ارتفاعا في أسعارها بعد عيد الفطر المبارك، بسبب ما يشهده العالم من نزاعات وارتفاع في الأسعار، لافتا إلى أن الأردن يعتمد في المواد التي تدخل في تربية الدواجن على الاستيراد من الخارج.

وبين العرقان في تصريح لـ “المملكة” أن المزارع في الأردن تنتج ما بين 800 – 900 ألف طير دجاج يوميا، مشيرا إلى أن المفرق وحدها تحتوي على 225 مزرعة تعمل على تربية الدواجن بشكل مستمر.

“ارتفاع أسعار الدواجن ليس له علاقة بشهر رمضان الكريم (…) الأردن ليس بمعزل عن العالم فيما يحدث من ارتفاعات في الأسعار، إضافة إلى تأثير جائحة كورونا على المزارعين والتجار.” وفق العرقان

ويرى العرقان أنه من الظلم تحديد أسعار الدواجن من قبل الحكومة لما يكبده هذا من خسائر على أصحاب المزارع وخاصة صغار المزارعين، حيث تم تحديد سعر الكيلو في النتافات 1.65 دينار، بينما تم تحديد سعر المذبوح بـ 2 دينارين.

وكانت وزارة الصناعة والتجارة والتموين قد حددت سقوفا سعرية للدجاج الطازج بواقع دينارين للكيلو، وللنتافات 1.65 قرشا للكيلو.

المملكة

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: