“ليست إيران”… أردوغان يشير إلى الجهة التي نفذت هجمات “أرامكو” في السعودية

حذر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، من إلقاء اللوم على إيران في الهجوم الذي استهدف في وقت سابق من الشهر الجاري معملين لشركة “أرامكو” السعودية.

وأعرب أردوغان، في مقابلة مع قناة “فوكس نيوز” الأمريكية، مساء أمس الأربعاء، على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، عن قناعته بأن “اتهام إيران بالوقوف وراء هجوم أرامكو أمر غير صائب”، وتابع: “يجب الاعتراف بأن هجمات من هذا النطاق نفذت من بعض مناطق اليمن”.

وتابع: “تحميل إيران المسؤولية عن الهجوم بشكل مباشر أمر غير صحيح لأن الأدلة لا توثق ذلك بالضبط”.

وأبدى أردوغان “معارضة أنقرة للعقوبات الأمريكية المفروضة على طهران”، موضحا أن “تركيا وإيران دولتان مجاورتان في المنطقة والعقوبات لم تحل أي شيء”.

ورفض الرئيس التركي التقارير الصحفية التي حملت أنقرة المسؤولية عن مساعدة إيران وفنزويلا وسوريا في الالتفاف على العقوبات الأمريكية، متهما منظمة الداعية التركي المعارض المقيم في الولايات المتحدة فتح الله غولن بترويج هذه المزاعم.

وتبنت جماعة “أنصار الله” اليمنية، السبت 14 سبتمبر/ أيلول، هجوما بطائرات مسيرة استهدف منشأتين نفطيتين تابعتين لعملاق النفط السعودي “أرامكو” في “بقيق” و”هجرة خريص” في المنطقة الشرقية للسعودية.

إلا أن السعودية عرضت بقايا مما وصفته طائرات مسيرة إيرانية وصواريخ كروز استخدمت في الهجوم على المنشآت النفطية السعودية، قائلة إنها دليل “لا يمكن إنكاره” على العدوان الإيراني.

من جانبها، نفت إيران هذه الاتهامات، وقالت إن هذه التصريحات لا أساس لها من الصحة، ولا يوجد أي دليل على ضلوعها في استهداف شركة “أرامكو” السعودية.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *