ما قصة “أولاد الحلال والحرام” التي أثارها النائب الجرادات؟

رفض النائب محمد الجرادات تحميل حكومة بشر الخصاونة ووزراءه مسؤولية ما آلت إليه الأحوال في الأردن.

وقال النائب في كلمته خلال مناقشة مشروعي الموازنة العامة والوحدات الحكومية، إن عيون الوزراء جميعا تقول العين بصيرة والايد قصيرة، ولا استطيع لوم هذه الحكومة على الوضع الحالي.

وبين بأن “الحكومة ضمت وزيراً كان يتصيد أخطاء الحكومات السابقة ويتحدث عن المسؤولين بأنهم (أولاد الحرام) والطاسة ضائعة، وقبوله هذا المنصب الوزاري يعني أن هذه الحكومة (أولاد حلال) وتم ايجاد الطاسة”.

واعتبر النائب أن التغذية الراجعة من المواطنين تظهر احترامهم للحكومة، موضحا بأن هناك تفاؤلا كبيرا من الحكومة في الموازنة خاصة بتقدير نسب النمو.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *