مسعفو الدفاع المدني يجرون ولادة طارئة في مركبة بالشارع العام وينقذون الأم والجنين

مسعفو الدفاع المدني يجرون ولادة طارئة في مركبة بالشارع العام وينقذون الأم والجنين

إسعاف

استجاب مسعفو دفاع مدني شرق عمان بشكل فوري واحترافي لطلب مساعدة ذوي سيدة فاجأتها آلام الولادة داخل مركبتها الخاصة بعد أن علقت بأحد شوارع العاصمة أثناء فترة الذروة المرورية الصباحي.

وأضاف الوكيل المسعف محمد بني محمد في حديثه لإذاعة الأمن العام أنه وبعد تلقي هاتف الطوارئ 911 لنداء الاستغاثة من ذوي المواطنة والتي ظهر عليها بوادر الإنجاب داخل مركبتهم الخاصة المتجهة بها إلى المستشفى قام ضابط العمليات المناوب بتحريك سيارتي إسعاف إلى موقع المركبة في شارع الاستقلال إحداها صعوداً من مجموعه عمليات دفاع مدني شرق عمان والثانية نزولاً من مركز دفاع مدني وسط عمان.

وأشار أنه وعلى الفور تواصلت كوادر الإسعاف الموجودة داخل سيارة الدفاع المدني مع ذوي المواطنة لإعطائهم بعض التوجيهات والإسعافات الأولية لحين وصولهم إلى الموقع منوهاً إلى أنه وبسبب الذروة المرورية الصباحية ترجل وزميلاته المسعفات من سيارة الإسعاف حاملين معهم (كت الولادة) لمسافة تزيد عن 150 متر وصولاً إلى المركبة والتي حال وصولهم كان لا بد من إجراء عملية الولادة داخل المركبة الخاصة.

ولفت إلى أنه وعلى الفور تم التعامل مع الحالة وإتمام حالة الولادة بعد اتخاذ كافة الإجراءات الطبية والإنسانية حيث تم تحويل المركبة إلى غرفة ولادة من خلال تغطية المركبة باستخدام بعض المهمات الطبية كونها كانت متوقفة عند أحد تقاطعات شارع الإستقلال والذي تزامن ذلك مع وصول سيارة الدفاع المدني.

وأوضح المسعف بني محمد أنه حال خروج الطفل تبين أنه بحالة سيئة فاقد التنفس والنبض وفاقد لكافة العلامات الحيوية حيث جرى نقل الطفل إلى سيارة الإسعاف على وجه السرعة وتم عمل دورتي” CPR” وبحمدالله عاد النبض والتنفس للطفل وبعدها تم نقله ووالدته إلى أقرب مستشفى حيث جرى تسليم الطفل إلى الكادر الطبي في المستشفى والذين أشادوا بالإجراءات المتخذة من قبل الفريق الإسعاف ما يدل على المهنية والاحترافية التي يتمتعون بها.

من جانبها أعربت عائلة الطفل عن عظيم شكرهم وامتنانها للمسعفين على المهنية والإنسانية التي يتمتع بها كوادر الدفاع المدني والذين بذلوا جهود كبيرة من اجل إنقاذ حياة ابنتهم وطفلها ” تيمور ” الذي كانوا ينتظرون قدومه منذ سنتين “المولود الأول “.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: