مصادر عبرية: أمن السلطة اعتقل خلية لتصنيع الصواريخ بالضفة

كشفت مصادر عبرية، اليوم الإثنين، النقاب عن أن أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية، اعتقلت خلية حاولت تصنيع قذائف صاروخية في الضفة الغربية المحتلة.

ونقلت القناة “12” العبرية، في تقرير لها عن مصادر فلسطينية في رام الله (لم تسمها)، قولها إن عناصر من الجهاد الإسلامي حاولت تصنيع صواريخ بتوجيهات إيرانية وأن الحديث يدور عن صواريخ غير متطورة.

ولفت تقرير القناة العبرية، إلى أن أجهزة أمن السلطة، أطلعت الاحتلال الإسرائيلي، عبر آليات التنسيق الأمني، على تفاصيل عملية الاعتقال ونشاط الخلية.

وأضاف أنه تم إعداد تلك الصواريخ لتكون المستوطنات بالضفة الغربية المحتلة، في مدى النيران الفلسطينية.

وفي السياق ذاته، ذكرت هيئة البث الإسرائيلي، أن أمن السلطة اعتقل الخلية الشهر الماضي في منطقة طولكرم (شمال القدس المحتلة).

وأضافت أن المعتقلين يخضعون خلال هذه الأثناء لتحقيق جهاز المخابرات العامة الفلسطينية بالضفة الغربية، الذي يترأسه ماجد فرج.

ونقل محلل الشؤون الفلسطينية في “كان”، غال بيرغر، عن مصادر ادعى أنها فلسطينية، أن عملية تصنيع وتجميع القذائف الصاروخية كانت في مراحلها الأولية.

وأضاف أن أمن السلطة ضبط بحوزة الخلية خلال عملية الاعتقال أنبوبًا مجوفًا وكميات من مسحوق نترات البوتاسيوم.

الا أن الإذاعة العبرية، ذكرت أن أعضاء الخلية لا ينتمون لأي تنظيم أو فصيل فلسطيني، كما أنهم ليسوا من أصحاب التوجهات الدينية، على عكس ما ذكرته قناة “12” الاسرائيلية.

و”التنسيق الأمني” بين الأجهزة الأمنية الفلسطينية والإسرائيلية هو أحد بنود اتفاق أوسلو الموقع بين منظمة التحرير وإسرائيل عام 1993، والذي ينص على تبادل المعلومات بين الأمن الفلسطيني و”إسرائيل”.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *