مصر.. إيداع ابنة خيرت الشاطر بمستشفى السجن لتلقي العلاج

أقرت السلطات المصرية، الأربعاء، بإيداع عائشة ابنة نائب مرشد الإخوان خيرت الشاطر، في مستشفى السجن لتلقي العلاج.

جاء ذلك وفق بيان وزارة الداخلية، عقب تواتر تقارير إعلامية تحذر من تدهور الحالة الصحية لعائشة الشاطر، المحتجزة منذ نوفمبر/ تشرين الثاني 2018.

وقال البيان إن عائشة “مودعة بمستشفى السجن على ذمة إحدى القضايا، ولها تاريخ مرضي قبل إيداعها بالسجن، حيث تم وضع خطة علاجية لها منذ تاريخ إيداعها من خلال الأطباء المعالجين”.

وأضاف أن “آخر التحاليل والفحوصات التي أُجريت لها أظهرت أن العلامات الحيوية في الحدود الطبيعية، والحالة العامة مستقرة وتتناول الأغذية الصحية المقررة لها وفق برنامجها العلاجي”.

ونفت الداخلية، صحة ما اعتبرته “ادعاءات” بتدهور الحالة الصحية لابنة الشاطر ومنع دخول الطعام والشراب والدواء إليها، بحسب البيان ذاته.

وحذرت منظمات دولية، بينها هيومن رايتس ووتش و”العفو الدولية” في تقارير منفصلة، من تدهور صحة عائشة الشاطر بمقر احتجازها في القاهرة.

وعائشة الشاطر (40 عاما) أوقفتها السلطات قبل نحو عامين، برفقة ما لا يقل عن 18 شخصا آخرين، بينهم زوجها الحقوقي محمد أبو هريرة، قبل أن تمثل أمام النيابة آنذاك، بتهم “الانتماء إلى جماعة إرهابية”.

وعادة ما تنفي السلطات صحة بيانات حقوقية عن الأوضاع المتردية للسجناء، وتؤكد التزامها بمراعاة حقوق الإنسان وفقا للقانون والدستور لكافة النزلاء.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *