مطالب باعتقال مدرب رياضة بقطر ظهر مع منفذ “مجزرة التضامن”

مطالب باعتقال مدرب رياضة بقطر ظهر مع منفذ “مجزرة التضامن”

مجزرة حي التضامن

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، صورا لمدرب رياضي يدعى “علي ونوس” وهو بجانب “أمجد يوسف”، الذي قام بعمليات إعدام جماعية في حي “التضامن” جنوب العاصمة السورية دمشق، بحسب ما أظهر فيديو شاركته صحيفة “الغارديان” البريطانية.

وطالب النشطاء السوريون على مواقع التواصل باعتقال علي ونوس، الموجود في قطر، كونه ظهر مع أمجد منفذ “مجزرة التضامن” في عدة صور وقد يكون شاهدا على المجزرة، كما أنه من الممكن أن يكون أحد المشاركين فيها.

وكتب أحد الناشطين: “علي ونوس مدرب رياضي ظهر في عدة صور مشتركة مع المجرم أمجد يوسف كصديق له، مقيم حاليا في الدوحة، قد يكون شاهدا محتملا على المجزرة”.

فيما طالب ناشط سوري آخر وزارة الداخلية القطرية بالتحرك سريعا، قائلا: “لمن يهمه الأمر في وزارة الداخلية القطرية ظهر هذا الشخص المدعو علي ونوس في الصورة مع المجرم أمجد يوسف الذي قتل مدنيين في منطقة التضامن جنوب دمشق”.

وأضاف: “يرجى القبض عليه والتحقيق معه، قبل أن يهرب”.

والأربعاء، شاركت صحيفة “الغارديان” البريطانية، فيديو مروعا، يظهر فيه عنصر من قوات النظام السوري، وهو يقوم بقتل جماعي لمدنيين ووضعهم في مقبرة جماعية وإحراق جثثهم.

وبحسب التقرير، فإن عنصر النظام المدعو “أمجد يوسف”، قام بعمليات إعدام جماعية في حي “التضامن” جنوب العاصمة دمشق.

ويظهر الفيديو كيف قام عناصر قوات النظام السوري بتكويم الجثث فوق بعضها البعض في بقعة واحدة في الأرض، وقاموا بحرقها في مشهد مروع ويلقي الضوء على جرائم الحرب التي ارتكبتها قوات النظام ضد المدنيين العزل.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: