معتقل إيطالي جديد في مصر يحيي التوتر بين البلدين

كشفت مصادر دبلوماسية مصرية عن عودة التوتر من جديد إلى قنوات التواصل الأمني والدبلوماسي بين مصر وإيطاليا، بسبب تغيّب شاب إيطالي يبلغ من العمر 27 عاماً عن الأنظار وعدم تلقي ذويه أي اتصال منه منذ وصوله إلى مطار القاهرة يوم الأحد الماضي، حيث تبين أنه قد تمّ إلقاء القبض عليه لدى وصوله قادماً من إسبانيا، بسبب حيازته لمواد مخدرة. وقالت المصادر لـ”العربي الجديد”، إنّ الشاب الإيطالي الذي يدعى نيكولاس فالينزا كان يخفي كمية من المخدرات وكشفها ضباط الأمن بمطار القاهرة، حيث تمّ نقله إلى المباحث المختصة. غير أنّ المشكلة التي وقعت بالفعل هي عدم سماح الأمن له بالتواصل مع ذويه أو السفارة الإيطالية بالقاهرة، إلا أول من أمس الثلاثاء، عندما سمح لأحد أفراد السفارة بحضور التحقيقات معه. وخلال التحقيقات، ذكر الشاب أنه يعيش في إسبانيا بصفة دائمة، وأنه لم يكن يعرف بحظر النوع الذي كان بحوزته من المخدرات في مصر، وأنه مخصص لاستخدامه الشخصي فقط، ولا يقصد الاتجار به.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *