ملياردير أسترالي يقترح إنشاء “بوابات آمنة” لإدخال المساعدات إلى غزة

ملياردير أسترالي يقترح إنشاء “بوابات آمنة” لإدخال المساعدات إلى غزة

اقترح رجل الأعمال الأسترالي الملياردير أندرو فورست، إنشاء “نظام بوابات آمنة” على الحدود بين قطاع غزة وفلسطين المحتلة، يمكن بواسطته توصيل 10 آلاف طن من المساعدات الإنسانية للفلسطينيين يوميا.

ونقل موقع /9 News/ الأسترالي الإخباري، اليوم الأربعاء، عن فورست قوله إن “المشروع المقترح عُمِل عليه بالتشاور مع المسؤولين الفلسطينيين والإسرائيليين خلال الشهرين الماضيين”.

وأضاف: “البوابات التي ستقام على المعابر المؤدية إلى غزة ستُرَاقَب عن بعد من قبل طرف ثالث، المشروع لا يفرض أي التزامات مالية على إسرائيل، كما أنه يحترم الخطوط الحمراء” على حد تعبيره.

وأشار فورست إلى أنه “سيعمل من جهة قطاع غزة مع منظمات المجتمع المدني الفلسطينية”.

وبحسب التقرير، فإنه في حال وافقت سلطات الاحتلال الإسرائيلي على المشروع “يمكن بناء نظام البوابة الآمنة في 3 مواقع على طول الحدود بين غزة وإسرائيل في غضون 3 أسابيع”.

بحسب صور للمشروع نشرتها مؤسسة “مينديرو” التي تملكها عائلة فورست، على موقعها الإلكتروني، سيُجْرَى مسح ثلاثي الأبعاد على الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني للشاحنات التي ستمر عبر “بوابات آمنة” تهدف إلى توصيل المساعدات الإنسانية إلى غزة.

وتواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي، مدعومة من الولايات المتحدة وأوروبا، ارتكاب جريمة الإبادة الجماعية في قطاع غزة، لليوم الـ 250 تواليًا، عبر شن عشرات الغارات الجوية والقصف المدفعي، مع ارتكاب مجازر ضد المدنيين، وسط وضع إنساني كارثي نتيجة الحصار ونزوح أكثر من 95 بالمئة من السكان.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: