Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email
Share on telegram
Telegram

رابط مختصر للمادة:

موظفون من إدارة بايدن يدعون لوقف إطلاق النار بغزة

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
Share on telegram

رابط مختصر للمادة:

تجمع عدد من موظفي إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، أمام البيت الأبيض، للاحتجاج على الهجمات الإسرائيلية العشوائية في قطاع غزة، والدعوة إلى وقف فوري لإطلاق النار.

ونُظمت وقفة احتجاجية أمام البيت الأبيض مساء الأربعاء بمشاركة موظفين من مستويات إدارية متعددة وأديان مختلفة في إدارة بايدن، حيث وجهوا دعوات إلى التدخل لوقف إطلاق النار في غزة.

ورفع المتظاهرون لافتة كتب عليها: “الرئيس بايدن، موظفوك يطالبون بوقف إطلاق النار”، وأشعلوا الشموع أمامهم على الأرض ليشكلوا عبارة “وقف إطلاق النار” بالإنجليزية.

وفي تصريحات أدلى بها نيابة عن المجموعة، قال جوش بول، المسؤول السابق المستقيل من وزارة الخارجية، إن الهدنة المؤقتة التي انتهت قبل أسبوعين تقريبًا “لم تكن كافية على الإطلاق”.

وأضاف بول: “يجب أن نتحرك بشكل عاجل لإنقاذ أكبر عدد ممكن من الأرواح والتوصل إلى اتفاق فوري ودائم لوقف إطلاق النار وعودة جميع الرهائن”.

واستقال بول من منصبه في أكتوبر/تشرين الأول الماضي بسبب خلاف حيال طريقة تعامل إدارة بايدن مع الصراع في غزة.

وفي وقت لاحق قرأت المجموعة بصوت عال أسماء الفلسطينيين الذين قتلوا في الهجمات الإسرائيلية على غزة منذ الأول من ديسمبر، ووضعت الورود على الأرض تخليدا لذكرى الضحايا.

ومنذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، يشن جيش الاحتلال الإسرائيلي حربا مدمرة على غزة خلّفت حتى الأربعاء، 18 ألفا و608 شهداء و50 ألفا و594 مصابا، معظمهم أطفال ونساء، ودمارا هائلا في البنية التحتية و”كارثة إنسانية غير مسبوقة”، بحسب مصادر فلسطينية وأممية.

(الأناضول)

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on email
Share on telegram

رابط مختصر للمادة:

Related Posts