موقع أمريكي يكشف عن توسع الخلاف الأمريكي “الإسرئيلي”: بايدن أغلق الهاتف بوجه نتنياهو

موقع أمريكي يكشف عن توسع الخلاف الأمريكي “الإسرئيلي”: بايدن أغلق الهاتف بوجه نتنياهو

أفاد موقع “أكسيوس” الإخباري، اليوم الأحد، بأن الرئيس الأمريكي جو بايدن، أغلق الهاتف بوجه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال آخر مكالمة بينهما، “في دليل جديد على توسع الخلاف بينهما، جراء الحرب الإسرائيلية المستمرة على قطاع غزة منذ 100 يوم”.

وأشار الموقع الأمريكي إلى أن “آخر مرة تحدث فيها بايدن ونتنياهو كانت في 23 ديسمبر/كانون الأول الماضي، وحدثت فيها الواقعة المذكورة”.

وذكر /أكسيوس/ أنه قبل أن يغلق بايدن الهاتف، “رفض نتنياهو طلبه بأن تفرج إسرائيل عن عائدات الضرائب الفلسطينية التي تحتجزها”.

ونقل الموقع عن مسؤولين أمريكيين أن “بايدن ومسؤولين كبارا بإدارته محبطون من نتنياهو، لرفضه طلبات لواشنطن متعلقة بالحرب على غزة”.

وأشار إلى أن هناك أدلة متزايدة على أن “بايدن بدأ يفقد صبره تجاه المسؤول الإسرائيلي، مؤكدا أن الإدارة الأمريكية قلقة من أن إسرائيل لن تلتزم بجدولها للانتقال لعمليات أقل حدة في غزة”.

وذكر أكسيوس -نقلا عن مسؤول أمريكي- أن وزير الخارجية أنتوني بلينكن أوضح لنتنياهو ومجلس وزراء الحرب الإسرائيلي خلال زيارته الأخيرة إلى “تل أبيب” أن “خطة إسرائيل لليوم التالي للحرب حلم لا يمكن تحقيقه”.

وأضاف الموقع الأمربكي أن زيارة بلينكن الأخيرة إلى إسرائيل، أدّت إلى تفاقم “الإحباط” داخل البيت الأبيض وداخل الوزارة.

ومنذ 100 يوم، يشن جيش الاحتلال الإسرائيلي حربا مدمرة على غزة خلّفت حتى الأحد 23 ألفا و968 شهيدا، و60 ألفا و582 جريحا، معظمهم أطفال ونساء، ودمارا هائلا في البنية التحتية وكارثة إنسانية غير مسبوقة، وفقا لسلطات القطاع والأمم المتحدة.

(وكالات)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: