هنية: لن نمرر أي محاولة اقتحام للأقصى أو فرض وقائع فيه

أكّد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل هنية يوم الجمعة أنّ حركته لن تسمح بتمرير أي محاولة إسرائيلية لاقتحام المسجد الأقصى المبارك أو فرض وقائع فيه، داعيًا الأردن وقادة الدول العربية والإسلامية لتحمّل مسؤولياتهم التاريخية.

 وأدان هنية، في تصريح صحفي قرار الاحتلال إبعاد الشيخ عكرمة صبري عن المسجد الأقصى المبارك، معتبرًا القرار “انتهاكًا جديدًا للحق في العبادة وحرية الوصول إلى الحرم، وجزءًا من محاولة تفريغه من المصلين”.

 وحذّر من محاولة الاحتلال استغلال تداعيات فيروس كورونا لتمرير “مخططاته الخبيثة” في المسجد الأقصى، مؤكّدًا أنّ “هذه المخططات لن تمر، ولن تُفرض على شعبنا وفي أرضنا ومقدساتنا”.

 ووجّه رئيس المكتب السياسي لحماس التحية للمرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى المبارك، داعيًا جماهير شعبنا كافة إلى الدفاع عن الأقصى بكل السبل والوسائل المتاحة، خاصة أمام الدعوات المتكررة من المستوطنين والمتطرفين لاقتحام المسجد المبارك.

 كما دعا هنية قادة وزعماء الدول العربية والإسلامية كافة إلى “تحمل المسؤولية الدينية والتاريخية تجاه ما يجري في المسجد الأقصى المبارك، والتحرك في مختلف الاتجاهات لوقف المخططات الصهيونية ومنعها”.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *