/
/
“والا”: حماس ضربت الشعور بالأمن في النقب الغربي

“والا”: حماس ضربت الشعور بالأمن في النقب الغربي

قال المراسل العسكري لموقع "والا" العبري "أمير بوخبوط" يوم الثلاثاء، إن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) ضربت الشعور بالأمن لدى مستوطني النقب الغربي من خلال إطلاق البالونات الحارقة والصواريخ.
جماس hamas

قال المراسل العسكري لموقع “والا” العبري “أمير بوخبوط” يوم الثلاثاء، إن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) ضربت الشعور بالأمن لدى مستوطني النقب الغربي من خلال إطلاق البالونات الحارقة والصواريخ.

وذكر المراسل، تعقيبًا على إبرام تفاهمات جديدة مع المقاومة في القطاع، أن جيش الاحتلال قرر تأجيل المواجهة المقبلة، لافتًا إلى أن الضائقة التي يعيشها أهالي القطاع خانقة.

وأشار “بوخبوط”، وفق ترجمة وكالة “صفا”، إلى أن جيش الاحتلال ليس لديه استراتيجية للتعامل مع القطاع.

وأضاف أن “حماس تواصل بناء قوتها العسكرية استعدادًا للحرب المقبلة، والجيش لم يستهدف مخازن السلاح في القطاع، كما امتنع عن استهداف نشطاء حماس الذين قلبوا حياة مستوطني الغلاف إلى جحيم”.

وأعلنت حركة حماس الليلة الماضية عن التوصل إلى تفاهم لاحتواء التصعيد ووقف العدوان على شعبنا.

وقال مكتب رئيس حماس في غزة يحيى السنوار، في بيان وصل “صفا” مساء الإثنين، إن التفاهم جاء عقب جولة حوارات واتصالات كان آخرها ما قام به الممثل القطري السفير محمد العمادي وجولات مكوكية بين غزة و”تل أبيب”.

وأكد أنه “سيجري في إطار هذه الجهود الإعلان عن عدد من المشاريع التي تخدم أهلنا في القطاع، وتسهم في التخفيف عنهم في ظل موجة كورونا التي حلت به، فضلًا عن عودة الأوضاع إلى ما كانت عليه قبل التصعيد”.

وعاش القطاع منذ نحو شهر تصعيدًا ميدانيًا محدودًا؛ فاقمته إجراءات عقابية جماعية اتخذها الاحتلال بحق المواطنين من خلال إغلاق المعابر، والبحر أمام الصيادين.

وقصفت قوات الاحتلال، خلال التصعيد، مواقع للمقاومة بذريعة الرد على إطلاق بالونات حارقة من القطاع صوب “غلاف غزة”، وهي وسيلة مقاومة شعبية يستخدمها الشبان للتعبير عن رفض الحصار على القطاع.

وردت المقاومة بقصف محدود لمواقع للاحتلال في بعض مناطق غلاف غزة، على قاعدة “القصف بالقصف”.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on email

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  • الأكثر زيارة
  • الأكثر تعليقاً
  • الأحدث