وفاة “عملاق” الدبلوماسية الأميركية هنري كيسنجر

وفاة “عملاق” الدبلوماسية الأميركية هنري كيسنجر

البوصلة – توفي وزير الخارجية الأسبق هنري كيسنجر عن عمر ناهز 100 عام الأربعاء في منزله بولاية كونيتيكت.

وقالت مؤسسته الاستشارية في بيان إن كيسنجر الذي كان وزيرا للخارجية في عهدي الرئيسين ريتشارد نيكسون وجيرالد فورد وأدّى دوراً دبلوماسيا محوريا خلال الحرب الباردة توفي اليوم دون ذكر أسباب الوفاة.

وبينما وصفته وكالة الصحافة الفرنسية بأنه عملاق الدبلوماسية الأميركية، ذكرت رويترز أن كيسنجر الحائز على جائزة نوبل للسلام ترك بصمة لا تمحى على السياسة الخارجية الأميركية، خاصة لجهوده في ثلاثة مجالات هي إخراج أميركا من حرب فيتنام، وفتح العلاقات الدبلوماسية مع الصين، وتقليل التوترات مع الاتحاد السوفيتي. ولعقود من الزمن بعد ذلك، أكسبه عمل كيسنجر مع نيكسون والرئيس جيرالد فورد دور رجل الدولة الأكبر في الحزب الجمهوري عندما يتعلق الأمر بالسياسة الخارجية.

وفي عام 1973، تقاسم كيسنجر جائزة نوبل للسلام مع نظيره الفيتنامي الشمالي لو دوك ثو، لتوصلهما إلى اتفاق لإنهاء حرب فيتنام. وقالت لجنة نوبل إن الاتفاق، الذي تم التوقيع عليه في 27 يناير/كانون الثاني 1973، “جلب موجة من الفرح والأمل بالسلام في العالم أجمع”.

ولد هاينز ألفريد كيسنجر في 27 مايو 1923 في ألمانيا لعائلة يهودية أرثوذكسية. هرب إلى نيويورك عام 1938 من “الاضطهاد النازي لليهود”، واكتسب اسما جديدا وأصبح فيما بعد مواطنا وجنديا أميركيا.

الجزيرة نت

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: