وفد الاحتلال إلى قطر سيناقش تفاصيل صفقة التبادل: هدنة مؤقتة لـ6 أسابيع

وفد الاحتلال إلى قطر سيناقش تفاصيل صفقة التبادل: هدنة مؤقتة لـ6 أسابيع

كشفت القناة 12 الإسرائيلية أن رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو طالب بترحيل أسرى فلسطينيين إلى قطر، إن تم الإفراج عنهم في صفقة التبادل التي يتم التفاوض بشأنها.

حيث قالت القناة إن نتنياهو طالب بترحيل أسرى فلسطينيين من المحكومين بالمؤبدات إلى قطر.

وقرر مجلس الحرب في حكومة الطوارئ الإسرائيلية، السبت 24 فبراير/شباط 2024، إرسال وفد إلى قطر، لاستكمال محادثات اتفاق تبادل الأسرى مع حركة حماس.

حيث قالت القناة “12” العبرية إنّ “وفداً إسرائيلياً، بمستوى تمثيل أقل من مستوى التمثيل في مؤتمر باريس، سيتوجه إلى قطر؛ لمواصلة المفاوضات حول صفقة تبادل الأسرى”.

وانطلق مؤتمر باريس، الجمعة، بمشاركة وفد إسرائيلي برئاسة رئيس الموساد ديفيد برنيع، ورئيس وكالة المخابرات المركزية (سي آي إيه) ويليام بيرنز، ورئيس وزراء قطر محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، ورئيس المخابرات المصرية عباس كامل.

وتجري المحادثات في ظل غياب انفراجة في المفاوضات، لكن بتفاؤل حذر بشأن فرص التوصل إلى اتفاق قبل بداية شهر رمضان، الموافق نحو 10 مارس/آذار المقبل.

والأسبوع الماضي، تعثرت اجتماعات استضافتها القاهرة لبحث الصفقة، وسط إصرار حركة “حماس” على موقفها بإنهاء الحرب على قطاع غزة، وهو ما لا تقبله إسرائيل، حسب هيئة البث الإسرائيلية الرسمية.

وفي 13 فبراير/شباط الجاري، قرر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، عدم إعادة وفده إلى القاهرة لمزيد من المحادثات.

وسبق أن سادت هدنة بين “حماس” وإسرائيل لأسبوع من 24 نوفمبر/تشرين الثاني وحتى 1 ديسمبر/كانون الأول 2023، جرى خلالها وقف إطلاق النار وتبادل أسرى وإدخال مساعدات إنسانية محدودة للغاية إلى غزة، بوساطة قطرية مصرية أمريكية.

وتقدّر تل أبيب وجود نحو 134 أسيراً إسرائيلياً في غزة، بينما تحتجز بسجونها ما لا يقل عن 8800 فلسطيني، بحسب مصادر رسمية من الطرفين.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة: