/
/
3 شهور تدريب عسكري و100 دينار للمكلف بخدمة العلم

3 شهور تدريب عسكري و100 دينار للمكلف بخدمة العلم

ecd66764-56c0-4bb4-8aad-4a0eef1505b5

رعى رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز في دار رئاسة الوزراء اليوم وبحضور رئيس هيئة الاركان المشتركة اللواء يوسف الحنيطي توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة العمل والقوات المسلحة الاردنية/ الجيش العربي بشأن اعادة تفعيل خدمة العلم .
وبموجب مذكرة التفاهم ستبدا وزارة العمل والقوات المسلحة الاردنية بوضع الخطوات التفصيلية للتنفيذ التدريجي لخدمة العلم التي ستكون الزامية للاردنيين الذكور للفئة العمرية بين 25 الى 29 سنة ممن لا يعملون وليسوا على مقاعد الدراسة أو خارج البلاد او ارباب اسر.
وستكون مدة الخدمة 12 شهرا يتم خلالها منح المكلف مبلغا شهريا مقداره 100 دينار يتلقى خلالها المكلف تدريبا عسكريا مدته 3 أشهر ومن ثم التوزيع تبعا لاحتياجات فرص التدريب العملي تحضيرا لسوق العمل .
وقال رئيس الوزراء في كلمة القاها بهذه المناسبة ” ندشّن اليوم معاً، مشروعاً وطنيّاً قريباً من وجدان كلّ أردني، وهو خدمة العلم؛ وبشراكة عزّ وافتخار مع القوّات المسلّحة الأردنيّة – الجيش العربي، مدرسة الوطنيّة والانتماء والانضباط ” .
واكد الرزاز ان شبابنا وطاقاتنا البشريّة هي أغلى ما نملك، ولا يمكن أن نقف مكتوفي الأيدي أمام ازدياد أرقام البطالة، وهي ظاهرة عالميّة آخذة بالتفاقم في ظلّ استمرار جائحة كورونا.
ولفت رئيس الوزراء الى توجيهات جلالة الملك المستمرة بإيلاء موضوع تمكين الشباب الأهميّة القصوى من خلال برامج ومشاريع من شأنها تعزيز دور الشباب، وصقل مهاراتهم، وإكسابهم الخبرات والكفاءات اللازمة لدخول معترك الحياة، وترسيخ الالتزام والانضباط بين صفوفهم ومواءمة سوق العمل ” فهم صنّاع الغد المشرق بمشيئة الله” .
واكد من هنا تاتي اهمية خدمة العلم بحلّتها الجديدة التي ستتضمّن مرحلة تدريب عسكري في معسكرات قوّاتنا المسلّحة الباسلة، بما يسهم في ترسيخ الهويّة الوطنيّة للشباب، ويعزّز ثقافة الانضباط والالتزام ، تليها مرحلة لاحقة تركّز على اكتساب مهارات مهنيّة وفنيّة ورقمية وتقنيّة في مواقع العمل، تنفّذها وزارة العمل والوزارات القطاعيّة بالشراكة مع القطاع الخاصّ، وتشرف على أدائها في هذه الفترة في مواقع العمل قوّاتنا المسلّحة الباسلة والأمن العام.
وكان رئيس الوزراء اعلن في كلمته الاسبوعية الاحد الماضي ان الحكومة وفي اطار سعيها لمواجهة تحديات الفقر والبطالة والاستثمار في قدرات الشباب ستعمل على إعادة تدريجية لخدمة العلم بشكل وقالب جديد ومختلف عما كانت عليه في سنين مضت بحيث تكون إلزامية في هذه المرحلة لفئة عمرية معينة ممن لا يعملون وليسوا على مقاعد الدراسة او خارج البلاد .
واكد على توجيهات جلالة الملك المستمرة للحكومة بالعمل على تطوير الخدمات المقدمة للمواطنين، وتحسين الوضع الاقتصادي والاستثمار الامثل للقدرات البشرية المتاحة مع اتخاذ التدابير الكفيلة بإيجاد معالجات فاعلة لمواجهة تحديات الفقر والبطالة وصولا لحاضر يتيح الفرص لشبابنا ومستقبل مشرق للأجيال القادمة.
ولفت الى ان الحكومة وفي اطار سعيها لمواجهة تحديات الفقر والبطالة والاستثمار في قدرات الشباب ستعمل على إعادة تدريجية لخدمة العلم بشكل وقالب جديد ومختلف عما كانت عليه في سنين مضت مضيفا ” لطالما كانت هناك مطالبات مستمرة من الأردنيين في السنوات الماضية بإعادة خدمة العلم لصقل الهوية الوطنية للشباب وتعزيز ثقافة الانضباط والالتزام بما يخدم مستقبلهم ووطنهم” .
ووقع مذكرة التفاهم وزير العمل نضال فيصل البطاينة ومساعد رئيس هيئة الاركان للادارة والقوى البشرية العميد الركن عبد الله شديفات وبحضور عدد من الوزراء ومدير الامن العام اللواء حسين الحواتمة وعدد من ضباط القوات المسلحة الاردنية/ الجيش العربي .
وكان مدير التوجيه المعنوي العميد طلال الغبين اكد ان اعادة تفعيل خدمة العلم تاتي ترجمة لجهود وتوجيهات جلالة القائد الاعلى بتنفيذ برامج تنموية وتمكينية بالشراكة بين الحكومة والقوات المسلحة الجيش العربي وبمتابعة حثيثة من سمو ولي العهد بهدف اغتنام القدرات والامكانات والروح الوثابة لدى شبابنا الاردني .
ولفت الى ان المجتمع الاردني يتطلع بشوق وايجابية الى اعادة تفعيل خدمة العلم التي ساهمت في مرحلة تاريخية مفصلية من تاريخ الدولة الاردنية في تعزيز الثقافة والروح الوطنية التي ميزت الاردن مشيرا الى ان خدمة العلم بحلتها الجديدة ستبني على هذه الثوابت وتضيف عليها من عناصر التمكين والمهارات الحياتية للشباب الاردني .

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on email

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  • الأكثر زيارة
  • الأكثر تعليقاً
  • الأحدث