إصابة فلسطيني برصاص الاحتلال واعتقالات بالضفة

أصيب صباح الأحد، فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي، في حين واصلت قوات الاحتلال اعتقالاتها واعتداءاتها على الفلسطينيين بمناطق الضفة الغربية المحتلة.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا” إن عاملا فلسطينيا أصيب برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي على بوابة جدار الضم العنصري غربي بلدة فرعون جنوبي طولكرم، أثناء توجهه إلى عمله داخل الأراضي المحتلة عام 1948.

وذكرت مصادر مستشفى الشهيد ثابت ثابت الحكومي لـ”وفا”، أن الشاب سهير داود عبيط (35 عاما)، أصيب برصاصة في القدم، وحالته مستقرة.

ومنعت قوات الاحتلال الفلسطينيين من الدخول إلى أراضي الداخل المحتل، واستهدفتهم بقنابل الغاز والرصاص الحي والمطاطي.

وفي سياق متصل، شهدت بلدة الرام بضواحي القدس المحتلة، مواجهات ليلية بين الشبان وجنود الاحتلال، الذين أطلقوا وابلا من قنابل الغاز المسيل للدموع، والرصاص المعدني المغلف بالمطاط.

واعتقلت قوات الاحتلال، الليلة الماضية، الشاب عثمان جمال الهرش من منطقة الحاجز الشمالي لمدينة قلقيلية.

واعتقلت قوات الاحتلال خلال ساعات الفجر الأسير المحرر محمود جمال الصباح (23 عاما)، بعد دهم منزل ذويه، في بلدة تقوع جنوب شرقي بيت لحم وتفتيشه.

وقالت وكالة “وفا” إن قوات الاحتلال صعدت من حملة اعتقالاتها في محافظة بيت لحم خلال الأيام الماضية، حيث اعتقلت عددا من الشبان، تركزت في مدينة بيت لحم والمنطقة الشرقية.

واحتجز جنود الاحتلال على حاجز دوتان قرب يعبد جنوبي جنين، أربعة شبان فلسطينيين لعدة ساعات، وتم تفتيش مركبتهم بشكل دقيق.

وشنت قوات الاحتلال على حاجز حوارة جنوبي نابلس حملة تفتيش لمركبات الفلسطينيين الداخلة والخارجة من المدينة.

(وكالات)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *