الأرجنتين تبلغ نصف نهائي كوبا أمريكا في ليلة تألق ميسي

الأرجنتين تبلغ نصف نهائي كوبا أمريكا في ليلة تألق ميسي

بلغ المنتخب الأرجنتيني، الأحد، نصف نهائي بطولة كوبا أمريكا لكرة القدم،  بعد تغلبه على نظيره الإكوادوري بثلاثية نظيفة (3-0)، في لقاء جرت أطواره على أرضية ملعب “بيدرو لودوفيكو الأولمبي”، الواقع في مدينة غويانيا البرازيلية.

وستلاقي الأرجنتين في المربع الذهبي منتخب كولومبيا الذي تأهل على حساب الأوروغواي، وستلعب المباراة يوم الأربعاء القادم.

وسيطر منتخب “التانغو” على مجريات اللعب في الشوط الأول، وكان قريبا من افتتاح حصة التسجيل في الدقيقة 14’، عندما راوغ لاوتارو مارتينيز الحارس وسدد الكرة نحو الشباك، إلا أن المدافع روبيرت أربوليدا وصل في الوقت المناسب، وأبعد الخطورة عن مرمى منتخب بلاده.

ودفع الضغط الأرجنتيني الفريق الخصم لارتكاب خطأ في التغطية عند حلول الدقيقة 22’، عندما تم تقديم هدية للنجم ليونيل ميسي، الأخير وعلى غير عادته، فشل في هز الشباك بعد أن كان وجها لوجه مع الحارس هيرنان غالينديز، لترتطم كرته الزاحفة بالقائم الأيمن.

وأمام استحواذ الأرجنتين على الكرة، جاءت أول محاولة خطيرة للإكوادور في الدقيقة 24’، من تسديدة قوية للاعب خط الوسط جيجسون مينديز، تصدى لها الحارس داميان مارتينيز، قبل أن يعلن الحكم عن وجود حالة تسلل.

لكن في الدقيقة 37’، كاد المنتخب “الأصفر والأزرق” أن يهز شباك مارتينيز، حيث ارتقى القائد إنير فالنسيا عاليا، لكن رأسيته مرت بالقرب من القائم الأيسر للحارس.

وبعد فرصتيْن محققتيْن للتسجيل، تمكن “التانغو” في الثالثة من هز الشباك. فمن تمريرة “سحرية” للنجم ميسي، نجح رودريغو دي بول في الدقيقة 40′ من إحراز أول أهداف اللقاء.

وكانت الأرجنتين قريبة من مضاعفة النتيجة، لكن الحارس غالينديز كان موفقا، وتصدى لمحاولة نيكولاس غونزاليس في مناسبتين، لينتهي الشوط بتقدم “الألبيسيليستي” بهدف نظيف، علما أنه قبل الصافرة أتيحت للإكوادور فرصة التعديل، لكن المهاجم فالنسيا الذي كان أمام الشباك، فشل في وضع الكرة داخل المرمى بعد أن ذهبت رأسيته بجانب القائم الأيمن.

في الشوط الثاني، ضغطت الإكوادور بحثا عن هدف التعادل، وجاءت الخطورة من أقدام القائد فالنسيا، بعد توغله داخل منطقة عمليات الأرجنتين في الدقيقة 58’، وسدد كرة أرضية، لكن الحارس مارتينيز كان متموضعا بشكل صحيح، وأخرج الكرة للركنية.

وأتيحت أول فرصة للأرجنتين في الشوط الثاني، مع حلول الدقيقة 64’، بتسديدة للظهير الأيسر ماركوس أكونيا، لكنها لم تكن بالخطيرة، وتصدى لها غالينديز.

وانخفض مستوى اللقاء بعض الشيء، إلى أن قام البديل غونزالو بلاتا بانطلاقة من الجهة اليمنى في الدقيقة 80’، ثم دخل منطقة العمليات، وسدَّ تسديدة تصدى لها مارتينيز، حارما الإكوادور من تسجيل التعادل.

وبينما كانت الإكوادور تبحث عن هدف التعادل، تلقت “ضربة قاضية” من القدم اليمنى للمهاجم لاوتارو مارتينيز، مضيفا الثاني لمنتخب بلاده 84’، بعد تمريرة حاسمة لميسي.

وبعد تقديمه تمريرتيْن حاسمتيْن، نجح نجم برشلونة في الدقيقة 90+3’، في تسجيل الهدف الثالث لـ”التانغو”، من ركلة حرة.

وبهذا الانتصار، يكون المنتخب الأرجنتيني قد أكد تفوقه على نظيره الإكوادوري، حيث لم يسبق لـ”التانغو” أن انهزم ضد “تريكولور” في كوبا أمريكا، بعد أن تواجها 16 مرة، كان الفوز لصالح “الألبيسيليستي” في 11 مباراة، فيما حسم التعادل 5 مباريات.

(وكالات)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *