“الإخوان”: دماء شهداء “مافي مرمرة” ستظل لعنة على القتلة

قالت جماعة الإخوان المسلمين، الأحد، إن دماء شهداء سفينة “مافي مرمرة” التي هاجمها الاحتلال قبل 10 سنوات، “ستظل لعنة على القتلة، ونارا على مشروعهم الاستعماري”.

جاء ذلك في بيان بعنوان “دماؤكم لن تضيع”، نشره المتحدث الإعلامي باسم الجماعة، طلعت فهمي، عبر صفحته بفيسبوك.

ويوافق، الأحد 31 مايو/أيار 2020، الذكرى السنوية العاشرة، لشن إسرائيل هجوما على سفينة “مافي مرمرة”، ضمن أسطول مساعدات عُرف باسم “أسطول الحرية”، أسفر عن استشهاد 10 متضامنين أتراك.

وحيا البيان “شهداء سفينة مافي مرمرة في الذكرى العاشرة للمجزرة التي ارتكبها العدو الصهيوني بحقهم”.

وقال: “دماءكم في سبيل كسر الحصار الملعون على أهل غزة الصامدة، لن تضيع سُدى”.

وأضاف: “دماؤكم ستظل لعنة على القتلة وناراً تحرق مشروعهم الاستعماري ونوراً يهتدي به كل الأحرار في مسيرة تحرير فلسطين”.

وأقلّت السفينة التضامنية قبل 10 سنوات على متنها نحو 750 ناشطا حقوقيا وسياسيا من 37 دولة، أبرزها تركيا، كما حملت مساعدات إنسانية لإغاثة المحاصرين بغزة.

وسعت السفينة لتحقيق هدف أساسي وهو “كسر الحصار الإسرائيلي البري والبحري، عن قطاع غزة”.

وتفرض إسرائيل حصارا على سكان غزة، البالغ عددهم أكثر من مليوني نسمة، منذ فوز حركة “حماس” في الانتخابات التشريعية، في يناير/ كانون الثاني 2006، وشدّدته في العام التالي، إثر سيطرة الحركة على القطاع.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *