الاتحاد الأوروبي: لن نتسامح مع انتهاكات حقوق الإنسان في الضفة الغربية

الاتحاد الأوروبي: لن نتسامح مع انتهاكات حقوق الإنسان في الضفة الغربية

انتهاكات حقوقية في الضفة الغربية

أكد الاتحاد الأوروبي، أنه يتابع التطورات في الضفة الغربية عن كثب، ولن يتم التسامح مع انتهاكات حقوق الإنسان، وذلك في بيان أصدره، اليوم الأحد، تعقيبًا على قمع أجهزة أمن السلطة لمتظاهرين في رام الله، يوم أمس، والاعتداء على صحافيين كانوا يغطون المظاهرة.

وجاء في البيان، أن الاتحاد الأوروبي يعرب عن استيائه الشديد من “السلوك الوحشي” لقوات الأمن ضد المتظاهرين، مشيرة إلى أن مفوضية الأمم المتحدة السامية ومنظمات المجتمع المدني بوقوع انتهاكات ضد الصحافيين ومنظمات حقوق الإنسان.

وأكد الاتحاد الأوروبي وجوب حماية السلطة لحقوق الإنسان وضمانها لحرية التعبير، مشددًا أن الاستخدام المفرط للقوة “أمرٌ غير مقبول ويجب التحقيق فيه لمحاسبة المسؤولين”.

يُذكر أن الأمن اعتقل 14 شخصًا على خلفية المظاهرتين يومي الخميس والسبت، إضافة لإصابات العشرات نتيجة الاعتداءات التي نفذها عناصر أمن بالزي الرسمي والزي المدني، علمًا أن بين المصابين صحافيات.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *