الاحتلال يفرج عن الصحفي علاء الريماوي بعد شهرين من الاعتقال

الاحتلال يفرج عن الصحفي علاء الريماوي بعد شهرين من الاعتقال

أفرجت سلطات الاحتلال، اليوم، عن الأسير الإعلامي علاء الريماوي من قرية بيت ريما بمحافظة رام الله والبيرة، بعد اعتقال إداري لمدة شهر ونصف الشهر.

يشار إلى أن الاحتلال اعتقل الريماوي بتاريخ 21/ 4/ 2021 في شهر رمضان، وتم تحويله للاعتقال الإداري، وقد أعلن الإضراب عن الطعام من اللحظة الأولى للاعتقال.

يذكر أن هناك أكثر من 25 صحافياً أسيراً في سجون الاحتلال بتهمة التحريض من خلال عملهم الصحافي.

واحتجز الأسير الريماوي في مركز توقيف “عتصيون” شمال الخليل، وجرى التحقيق معه بواسطة ضباط مخابرات الاحتلال على خلفية عمله الصحفي.

وتعرض الريماوي لعدة اعتقالات من جانب الاحتلال قارب مجموعها الـ١٠ سنوات، وهو يعمل مديرًا لشبكة “جي ميديا” الإعلامية وباحثًا في الشؤون السياسية والإسرائيلية.

والاعتقال الإداري هو حبس بأمر عسكري إسرائيلي دون توجيه لائحة اتهام للأسير، لمدة تصل 6 شهور، قابلة للتمديد.

وتعتقل سلطات الاحتلال نحو 4 آلاف و400 فلسطيني في سجونها، بينهم 39 سيدة، ونحو 155 طفلا، فيما يقارب عدد المعتقلين الإداريين 350، حسب مؤسسات معنية بشؤون الأسرى.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *