المطبع محمد سعود يجري اتصالا هاتفيا بنتنياهو لدعمه

أجرى رئيس وزراء الكيان الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو”، مساء الخميس، مكالمة فيديو مع المتصهين السعودي المطبّع “محمد سعود”، وقال إنه يتمنى لو كان بإمكانه التصويت في الانتخابات على رئاسة حزب الليكود.

ومن داخل مقر حملته الانتخابية، “خاطب نتنياهو”، المدون الذي يصفه الفلسطينيون بـ”الصهيوني”، عبر محادثة فيديو مازحا: “خسارة أنه لا يمكنك التصويت”، حسب قناة “كان” الإسرائيلية (رسمية).

و”سعود”، سبق أن أثار جدلا واسعا في يوليو/تموز الماضي، بعد زيارته للكيان الإسرائيلي، ضمن وفد إعلامي من دول عربية، بعضها لا تربطها علاقات دبلوماسية مع دولة الاحتلال.

وخلال تجوله في باحات المسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة وقتها، تعرض “سعود” لوابل من الشتائم والبصق والأحذية من قبل فتية فلسطينيين نعتوه بـ “الصهيوني”، فيما منعته مجموعة من المصلين من الدخول إلى المسجد مرددين “اطلع برّا (غادر المكان) .. هذا محل طاهر مش (ليس) للمطبعين”.

ووصفت وزارة خارجية الاحتلال اعتراض الفلسطينيين للمدون السعودي بـ”التصرف الوحشي وغير الأخلاقي”.

وفي أكثر من مناسبة، أعرب “سعود” عن “حبه” لـ(إسرائيل)، وتأييده لنتنياهو.

وسبق أن نقل حساب “إسرائيل بالعربية”، التابع لخارجية الاحتلال عن المتصهين السعودي قوله لإذاعة جيش الاحتلال: “الشعب الإسرائيلي يشبهنا، وهم مثل عائلتي. أحب هذه الدولة، وكان حلمي دائما أن أزور القدس”.

وشهدت السنوات الأخيرة الماضية تقاربا كبيرا بين السعودية والكيان الإسرائيلي، لاسيما على خلفية ما تسميه الرياض وتل أبيب بـ”الخطر الإيراني”، وفق وسائل إعلام عبرية، كما لم تبدي سلطات الرياض أي اعتراض على سلوكيات “سعود”.

(شهاب)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *