تناول البطاطا بكثرة يمكن أن يشكل مخاطر صحية خفية

تناول البطاطا بكثرة يمكن أن يشكل مخاطر صحية خفية

 تعد البطاطا غذاء أساسيا في وقت الوجبات، لكنها يمكن أن تشكل مخاطر صحية خفية إذا جرى تناولها كثيرا.

وكشف موقع “هارفارد هيلث” أن الإكثار من تناول البطاطا في نظامك الغذائي يمكن أن يزيد من خطر إصابتك بثلاث حالات صحية خطيرة.

وأوضح الموقع أن البطاطا غنية بنوع الكربوهيدرات التي يهضمها الجسم بسرعة، ما يؤدي إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم والأنسولين ثم الانخفاض. وهذا يعني أن الخضروات الجذرية تحتل مرتبة عالية في مؤشر نسبة السكر في الدم (GI)، وهو نظام تصنيف للأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات – فهو يبين مدى سرعة تأثير كل طعام على مستوى السكر في الدم (الجلوكوز) عند تناول هذا الطعام بمفرده.

وكلما قُسّم الطعام بشكل أسرع إلى جلوكوز الدم، كان التأثير أكثر وضوحا على مستويات السكر في الدم، وهذا يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بمرض السكري النوع 2.

وعلاوة على ذلك، فإن “تأثير ارتفاع نسبة السكر في الدم في النظام الغذائي يمكن أن يؤدي إلى شعور الناس بالجوع مرة أخرى بعد تناول الطعام بوقت قصير، ما قد يؤدي بعد ذلك إلى الإفراط في تناول الطعام”.

وأشار الموقع إلى أنه على المدى الطويل، يمكن أن تسهم النظم الغذائية الغنية بالبطاطس والأطعمة عالية الكربوهيدرات سريعة الهضم أيضا في الإصابة بالسمنة والسكري وأمراض القلب.

وتتبعت دراسة نُشرت في مجلة “نيو إنغلاند جورنال أوف ميديسين”، النظام الغذائي وعادات نمط الحياة لـ120 ألف رجل وامرأة لمدة تصل إلى 20 عاما. وكان الباحثون مهتمين في المقام الأول بكيفية مساهمة التغييرات الصغيرة في اختيار الطعام في زيادة الوزن بمرور الوقت. ووجدوا أن الأشخاص الذين زادوا من استهلاكهم للبطاطس المقلية والبطاطا المخبوزة أو المهروسة، اكتسبوا وزنا أكبر بمرور الوقت.

وقد ينبع الخطر الذي تشكله البطاطس على تطور أمراض القلب من ارتباطها بارتفاع ضغط الدم، وهو مقدمة لمشاكل القلب والأوعية الدموية.

ودرس باحثون من كلية الطب بجامعة هارفارد أكثر من 187 ألف رجل وامرأة في ثلاث دراسات أمريكية كبيرة، وقارنوا الأشخاص الذين تناولوا أقل من حصة واحدة في الشهر من البطاطا المخبوزة أو المهروسة أو المسلوقة أو الرقائق أو البطاطا المقلية، والأشخاص الذين تناولوا أربع حصص أو أكثر في الأسبوع.

ووجدوا أن هناك خطرا أعلى بنسبة 11% للإصابة بارتفاع ضغط الدم إذا تناول المشاركون أربع حصص أو أكثر في الأسبوع من البطاطس المخبوزة أو المسلوقة أو المهروسة، ونسبة 17% بالنسبة للبطاطا المقلية، مقارنة بالأشخاص الذين تناولوا أقل من حصة واحدة في الشهر.

ولم يجد الباحثون أي مخاطر متزايدة مع زيادة استهلاك رقائق البطاطا.

وأظهرت الدراسة أن استبدال جزء من البطاطا بحصة من الخضار يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم. ومع ذلك، هناك بعض التحفظات على الدراسة.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *