حزب الله العراقي يعلن جاهزيته لعمل عسكري واسع ضد القوات الأميركية

أعلنت كتائب حزب الله في العراق جاهزيتها لتنفيذ عمل عسكري واسع ضد القوات الأميركية لإرغامها على الخروج منه.

وقال المستشار الأمني للكتائب أبو علي العسكري في تغريدة “ليعلم الأميركيون أن قرار إخراجهم من العراق لا رجعة فيه ولا تساهل ولا تجزئة، ولن يستطيع أي كان تطمينهم أو حمايتهم”.

ودعا العسكري إلى استمرار المقاومة بالضغط الشعبي والسياسي والإعلامي، مع كامل الجاهزية للعمل العسكري الواسع حتى يرضخ من وصفهم بالقتلة لإرادة الشعب، على حد تعبيره.

وقال إن الطرف الأميركي لا يفقه إلا لغة القوة وكسر الإرادة، مؤكدا استعداد الحزب لذلك.

يذكر أن البرلمان العراق صدّق مطلع العام الجاري على قرار يلزم الحكومة بالعمل على إنهاء وجود أي قوات أجنبية على الأرض العراقية.

يشار إلى أن قوات مكافحة الإرهاب التابعة للجيش العراقي اعتقلت يوم 26 يونيو/حزيران الماضي عددا من عناصر كتائب “حزب الله” المنضوية ضمن هيئة الحشد الشعبي خلال عملية مداهمة لمقرها غربي بغداد، وتمت مصادرة منصة صواريخ كاتيوشا قالت السلطات إنها تم استخدامها لقصف قاعدة أميركية في محيط مطار بغداد الدولي ومبان ومواقع حكومية.

وبعد ساعات من الاعتقال اقتحم عناصر من كتائب حزب الله مقرا لجهاز مكافحة الإرهاب في المنطقة الخضراء وسط العاصمة بغداد، حيث يوجد مقر الحكومة وعدد من السفارات الأجنبية، بينها السفارة الأميركية.

وقد أطلقت السلطات العراقية بعد أيام 13 عنصرا من الكتائب وأبقت عنصرا واحدا فقط قيد الاعتقال، بعد أن قال المحققون إنهم لم يتمكنوا سوى العثور على رابط لواحد منهم في تلك الهجمات، ثم استؤنفت بعدها الهجمات الصاروخية مستهدفة المنطقة الخضراء ومطار بغداد.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *