دراسة: الأطفال يتعلمون اللغة بجزئي الدماغ على عكس البالغين

كشفت دراسة حديثة أن الأطفال يتعلمون اللغة باستخدام جزئي الدماغ الأيمن والأيسر على عكس البالغين، وهو ما قد يساعد على فهم قدرة بعض الأطفال على تحدي الشلل الدماغي.

في تقرير نشرته صحيفة لوموند (Le Monde) الفرنسية، قالت الكاتبة لور بيلو إن مجموعة من الباحثين في المركز الطبي بجامعة جورج تاون الأميركية توصّلوا إلى أن الأطفال في سن مبكرة يستخدمون جزئي الدماغ الأيمن والأيسر لفهم اللغة، في حين لا يستخدم معظم البالغين إلا الجزء الأيسر.

وقد خلص الباحثون إلى هذه النتائج من خلال تصوير النشاط الدماغي بتقنية الرنين المغناطيسي الوظيفي، بعد أن أجروا اختبارات لغوية لـ39 طفلا و14 شخصا بالغًا.

قسّم الباحثون المشاركين في الاختبارات إلى 4 فئات عمرية (من 4 إلى 6 أعوام، ومن 7 إلى 9، ومن 10 إلى 13، ومن 18 إلى 29 عاما)، وبعد مقارنة النتائج وجدوا أن نشاط المنطقة المسؤولة عن فهم اللغة في نصف الدماغ الأيمن يبدأ في التراجع مع التقدم في العمر، ويختفي تماما عند كبار السن.

يقول طبيب الأعصاب ليونيل نقاش إن “هذه الديناميكية الدماغية المتمثلة في تحيز الوظائف اللغوية إلى الجانب الأيسر من الدماغ، والتي تصبح أكثر وضوحا كلما تقدم العمر، مثيرة على نحو خاص لأننا كنا نعتقد من خلال أبحاث فريق غيسلين ديهان لامبرتز أن هذا التحيز إلى الجانب الأيسر يكتمل منذ سن 3 أشهر”.

نُشرت الدراسة الجديدة يوم 7 سبتمبر/أيلول 2020 في دورية “وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم” (National Academy of Sciences). وتقول الكاتبة إنها يمكن أن تساعد كثيرا في فهم قدرة بعض الأطفال على التكيف، على غرار أولئك الذين ولدوا بشلل دماغي أثّر على أحد نصفي الدماغ وتمكّنوا من تطوير قدرات معرفية باستخدام النصف الآخر.

التطور اللغوي

عندما يولد الأطفال يمكنهم بالفعل الاستجابة لإيقاع اللغة، كما يمكنهم التعرف على الانفعالات في أصوات اللغة من السرعة والضغط والسعادة والغضب.

وبحسب موقع فير ويل فاميلي (Verywellfamily)، فإن الرضع في عمر 4-6 أشهر يمكنهم التمييز بين أصوات اللغة وغيرها من الضوضاء. على سبيل المثال، يعرفون الفرق بين الكلمة المنطوقة والتصفيق.

في عمر 6 أشهر، يبدأ الأطفال في الثرثرة، وهذه هي أول علامة على أن الطفل يتعلم لغة. ليصبح بإمكان الطفل إصدار جميع الأصوات بجميع لغات العالم، ولكن عندما يبلغ عامًا من العمر سيكون قد أسقط الأصوات التي ليست جزءًا من اللغة الأم التي يتعلمها.

وفي عمر 8 أشهر يمكن للأطفال التعرف على التمييز بين حدود الكلمات. على الرغم من أنهم يتعرفون على مجموعات الصوت هذه على أنها كلمات، فإنهم لا يزالون يتعلمون معنى هذه الكلمات. فمن المرجح أن يفهم الأطفال في هذا العمر معنى الكلمات المتعلقة بتجاربهم اليومية، وخاصة الطعام وأجزاء الجسم.

وعندما يبلغ الطفل 12 شهرا، يستطيع إرفاق المعاني بالكلمات، ومن ثم بناء المفردات، إلى جانب تقليد الكلمات الجديدة التي يسمعها.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *