شهيد برصاص الاحتلال بزعم محاولته طعن جندي جنوب بيت لحم

استشهد فلسطيني برصاص الاحتلال، عصر الثلاثاء، بعد إطلاق الجنود عليه النار بزعم محاولته طعن جندي قرب بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة.

وقالت مصادر محلية أن الشهيد هو الشاب عاهد عبد الرحمن اخليل، من بلدة بيت أمر شمال الخليل، وقد ارتقى برصاص الاحتلال بدعوى محاولته تنفيذ عملية طعن قرب مستوطنة “غوش عتصيون” جنوب بيت لحم.

وأكدت وزارة الصحة الفلسطينية أن الارتباط المدني أبلغها باستشهاد مواطن، بعد أن أطلق الاحتلال النار عليه جنوب بيت لحم.

وزعمت القناة الـ7 العبرية أن فلسطينيا يحمل سكينًا اقترب من الجنود والمستوطنين وحاول مهاجمتهم وذلك قبل استهدافه بالرصاص.

وادعت وسائل إعلام إسرائيلية أن المواطن الفلسطيني حاول تنفيذ عملية طعن، وأنه اقترب من موقع للجنود حاملا سكين. ولم تسجل إصابات أخرى في المكان، في حين تطارد قوات الاحتلال شابا فلسطينيا كان برفقة الشهيد.

وقال جيش الاحتلال في بيان، إنه “ورد تقرير عن محاولة طعن بالقرب من مفترق غوش عتصيون، وجرى تحييد المشتبه به”.

وجاء في بيان لشرطة الاحتلال أنه “بشأن محاولة الطعن بالقرب من مفترق غوش عتصيون، تم إغلاق شارع 367 في كلا الاتجاهين”.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *