عباس يرد على رسالة حماس بخصوص الانتخابات والمصالحة

عباس يرد على رسالة حماس بخصوص الانتخابات والمصالحة

عباس يرد على رسالة حماس بخصوص الانتخابات والمصالحة

قالت حركة حماس، الأحد، إنها تلقت رسالة من الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الأحد، ردا على رسالتها بخصوص الانتخابات الفلسطينية.

وبحسب بيان صدر عن طاهر النونو، المستشار الإعلامي لرئيس حركة حماس إسماعيل هنية، فإن رسالة الرئيس الفلسطيني تأتي ردا على رسالة بعثها هنية الخميس الماضي، تضمنت موافقة حماس على إجراء الانتخابات بشكل متتابع، وليس بالتزامن، كما كانت تشترط في السابق.


وأضاف النونو أن الرئيس عباس “رحّب بمضمون الرسالة (التي أرسلها هنية سابقا)، وأكد التزامه والتزام حركة فتح ببناء الشراكة وتحقيق الوحدة، باعتبارها هدفا استراتيجيا”.


وأوضح النونو أن الرئيس عباس وصف رسالة هنية بأنها “أرضية عمل مشترك للانطلاق باتجاه بناء الشراكة، وإنهاء الانقسام، وتجسيد وحدة الوطن والشعب والقيادة والقرار، من خلال عملية ديمقراطية حرة ونزيهة”.


وأضاف أن عباس، وفق رسالته، سيعمل على توفير البيئة والمناخ الإيجابي لاستمرار تجسيد كل التفاهمات والاتفاقات السابقة.

والسبت، كشفت مصادر فلسطينية أن حماس تخلت عن شرطها الخاص بإجراء الانتخابات الفلسطينية التشريعية والرئاسية و”المجلس الوطني”، بشكل متزامن، ووافقت على عقدها بـ”التتابع”، بعد الحصول على ضمانات عربية ودولية بإجرائها.

وكانت “حماس” في السابق تشترط إجراء جولات الانتخابات الثلاث بشكل متزامن، وهو ما تسبب في عرقلة مباحثات المصالحة، حيث كانت حركة “فتح” تطالب بإجراء الانتخابات “التشريعية” أولا، يليها “الرئاسية”، ثم “المجلس الوطني”.


وأُجريت آخر انتخابات فلسطينية للمجلس التشريعي مطلع عام 2006، وأسفرت عن فوز حركة حماس بالأغلبية، فيما كان قد سبق ذلك بعام انتخابات للرئاسة فاز فيها عباس.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *