لأجل أولمبياد طوكيو: باخ عاش شكوكاً وقضى ليالي بدون نوم

لأجل أولمبياد طوكيو: باخ عاش شكوكاً وقضى ليالي بدون نوم

أولمبياد طوكيو 2020

كشف رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، الألماني توماس باخ، عن القلق الكبير الذي رافق تحضيرات أولمبياد طوكيو 2020، والذي سينطلق يوم الجمعة المقبل، بعد تأجيل سنة كاملة بسبب التداعيات التي تتعلق بتفشي فيروس كورونا.

وأشار باخ، خلال الاجتماع الأخير قبل افتتاح الألعاب رسمياً، اليوم الثلاثاء، إلى أنّ قرار التأجيل كان أكثر تعقيداً من إقامة الألعاب في وقتها، في حين أنّ التحضيرات لحفل الافتتاح واجهت الكثير من الصعوبات بسبب حالة الطورائ الصحية المفروضة في طوكيو خلال الأسابيع الأخيرة.

وقال باخ، في هذا الإطار خلال كلمته في الاجتماع: “على مدى الأشهر الـ15 الماضية توجب علينا اتخاذ العديد من القرارات في حالة من عدم اليقين. راودتنا الشكوك كل يوم. تداولنا وتناقشنا. كانت هناك ليالٍ بدون نوم، وأنهكني العمل كثيراً”.

وتابع باخ حديثه: “أثر ذلك علينا أيضاً، أثقل كاهلي. لكن من أجل الوصول إلى هذا اليوم، كان علينا أن نظهر الثقة. كان علينا أن نجد طريقة للخروج من هذه الأزمة”، في إشارة منه إلى التحضيرات الصعبة التي واجهها الجميع قبل الوصول إلى اليوم المُنتظر.

وكان باخ، واللجنة الأولمبية الدولية، قد واجها الكثير من الانتقادات والاعتراضات على خلفية الاستمرار في إقامة الألعاب الأولمبية الرياضية في طوكيو 2020، وعدم إلغائها بسبب الوضع الصحي الصعب الذي تعيشه العاصمة طوكيو بسبب التفشي الكبير لفيروس كورونا.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *