/
/
مواجهة عربية “نارية” بالدوحة من أجل لقب كأس السوبر الأفريقي

مواجهة عربية “نارية” بالدوحة من أجل لقب كأس السوبر الأفريقي

تتجه الأنظار مساء اليوم الجمعة إلى العاصمة القطرية الدوحة، حيث يلتقي فريقا الترجي التونسي والزمالك المصري في نهائي كأس السوبر الأفريقي لكرة القدم الذي طال انتظاره لكلا الفريقان.
2202014135541249

تتجه الأنظار مساء اليوم الجمعة إلى العاصمة القطرية الدوحة، حيث يلتقي فريقا الترجي التونسي والزمالك المصري في نهائي كأس السوبر الأفريقي لكرة القدم الذي طال انتظاره لكلا الفريقان.

ويبحث الزمالك حامل لقب كأس الاتحاد (الكونفدرالية) عن لقب رابع في الكأس السوبر وأول منذ عام 2003، بينما يأمل الترجي في إحراز لقبه الثاني بعد تتويج يتيم عام 1995، ليواصل تزعم الكرة القارية بعد نيله لقب دوري الأبطال في الموسمين الماضيين.

ويأمل الترجي في تعويض خسارته 1-2 في مباراة كأس السوبر 2019 أمام الرجاء البيضاوي المغربي، في مواجهة متجددة بين مدربه معين الشعباني، والمدير الفني الحالي للزمالك الفرنسي باتريس كارتيرون الذي قاد الرجاء لإحراز لقب الكأس السوبر العام الماضي في الدوحة أيضاً.

ويحمل اللقاء الذي يقام على ستاد ثاني بن جاسم بالدوحة بين الترجي والزمالك، الرقم 7 بينهما في المسابقة القارية الأم، حيث كان التفوق من نصيب الزمالك مرتين مقابل مرة للترجي، وانتهت ثلاث مباريات بالتعادل آخرها في دور المجموعات لدوري الأبطال 2005.                 

ولقي كل من الفريقين استقبالا صاخبا لدى وصولهما إلى مطار حمد الدولي، لاسيما من خلال رابطة مشجعي الزمالك في الدوحة، والمشجعين التونسيين الذين يحضرون بكثافة في العاصمة القطرية، في تكرار لمشهد رافق مشاركة الفريق الذهبي والأحمر في كأس العالم للأندية التي أقيمت في قطر في كانون الأول/ديسمبر 2019، وأنهاها الفريق في المركز الخامس.

ويعول كارتيرون على عدد من اللاعبين البارزين في تشكيلته مثل طارق حامد والتونسي فرجاني ساسي الذي سبق له الدفاع عن ألوان الترجي، بينما لم تحسم بعد مشاركة قائد الفريق محمود عبد الرازق “شيكابالا” على خلفية تعافيه من إصابة في الركبة تعرض لها مؤخراً.

في المقابل، يعول الشعباني على أسماء يبرز فيها الليبي حمدو الهوني، علماً بأن تشكيلة الفريق شهدت تغييرات واسعة في الأشهر الماضية، آخرها رحيل المهاجم أنيس البدري إلى نادي الاتحاد السعودي.             

(عربي21)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on email

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  • الأكثر زيارة
  • الأكثر تعليقاً
  • الأحدث