هذا موعد وصول لقاح كورونا لفلسطين

البوصلة – كشفت وزير الصحة الفلسطينية مي كيلة مساء الثلاثاء، عن أن لقاح فيروس كورونا قد يصل الأراضي الفلسطينية بحلول شهر يناير حتى مارس المقبل.

وقالت كيلة خلال مؤتم صحفي برام الله إنه: “جرى تشكيل لجنة وطنية من أجل شراء اللقاح، وسيكون تبرع جزء من هذا اللقاح من مؤسسة تابعة لمنظمة الصحة العالمية”، مشيرة إلى أن اللجنة تتدارس فعالية مجموعة من اللقاحات.

وأوضحت أن الشراء سيكون من خزينة السلطة بشكل أساسي ومن التبرعات التي ستقدمها الدول المانحة لفلسطين، باعتبارها دولة عضوًا في آلية “كوفاكس” ومؤسسة “غافي” العريقة لتمويل حصول الدول ذات الدخل المحدود على اللقاحات.

وأشارت إلى أن “غافي” و”كوفاكس” ستعملان على تغطية 20% من حاجتنا للقاحات، وسيتم شراء 50% من الخزينة”، لافتة إلى أن الوزارة تعمل على الحصول على اللقاح في أقرب وقت ممكن من خلال ما تقوم به من اتصالات وما تتمتع به من علاقات، على أن يتم البدء بتطعيم الفئات الأكثر حاجة وفي مقدمتهم كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة والطاقم الطبي.

واستدركت أن فلسطين قد تحصل على اللقاح بحلول شهر آذار/ مارس المقبل، مشيرة إلى أن دول المنطقة يجب أن يتوفر فيها اللقاح بفارق لا يزيد عن شهرين بين دولة وأخرى.

وأوضحت كيلة أن هناك مجموعة من اللقاحات من عدة دول أولها في روسيا ومن ثم “موديرنا” و”فايزر” واللقاح الصيني والهندي، ويتم تدارس فعاليتها وكيف يكون مفعولها.

وأشارت إلى أن مفعول “موديرنا 95%” واللقاح الروسي 92% لكن” الاسترزنكا” من 70 إلى 90% وتتغير من يوم إلى يوم.

وبينت كيلة أن المؤسسة ستزود فلسطين بـ 20% من نسبة السكان وستكون لفئات معينة، مثل القطاع الصحي ومن ثم الحوامل والأمراض المزمنة.

لكنها أشارت إلى أن لقاح “فايزر” لن يتم التعاطي معه، بسبب حاجته لدرجة حرارة (- 80)، ولا يوجد في فلسطين سوى ثلاجة واحدة.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *