المدن الصناعية: تخفيض أسعار بيع الأراضي بمدينتي الحسن والحسين الصناعيتين

قرر مجلس ادارة شركة المدن الصناعية الأردنية في جلسته التي عقدها برئاسة الدكتور لؤي منير سحويل، تخفيض أسعار بيع الأراضي في مدينة الحسن الصناعية في اربد ومدينة الحسين بن عبد الله الثاني الصناعية في الكرك بنسب تتراوح بين 5 بالمئة، ولغاية 20 بالمئة، للبيع الفوري حتى نهاية العام الحالي.


وقال مدير عام شركة المدن الصناعية الاردنية عمر جويعد في بيان، اليوم السبت، ان هذا القرار يهدف الى تحفيز الاستثمار في المدن الصناعية من خلال تخفيض أسعار الأراضي في المدينتين الصناعيتين وخصوصا في ظل أزمة كورونا التي كان للمدن الصناعية والشركات الاستثمارية فيها دورا هاما وكبيرا في إنتاج السلع والمنتجات الكفيلة في مواجهة الأزمة وتحديدا الصناعات الطبية والمعقمات، مشيرا الى أن الشركة تعي متطلبات واحتياجات الاستثمار، خصوصا في هذه الفترة مما دفعها الى وضع آليات نحو تعزيز الميزة التنافسية للمدن الصناعية وزيادة قدرتها على جذب الاستثمار الصناعي ومحفزا أمام الاستثمارات الصناعية في المدن الصناعية، بشكل يساهم في توفير فرص العمل لأبناء تلك المحافظات وتنشيط الحركة الصناعية والتجارية والعمرانية فيها.

وحول التخفيضات على أسعار بيع الأراضي الصناعية، بين جويعد أن الأسعار الجديدة لمدينة الحسين بن عبد الله الثاني الصناعية في الكرك تشمل منح خصم مقداره 20 بالمئة، على الأسعار المقرة للأراضي في المدينة شريطة أن يتم الدفع بشكل فوري ومباشر يرافقه زيادة عدد سنوات تقسيط البيع الآجل لمدة 4 سنوات بدلا من 3 سنوات، وتخفيض الدفعة الأولى الى 20 بالمئة، بدلا من 30 بالمئة.
واضاف جويعد، ان تخفيض الأسعار في مدينة الحسن الصناعية يشمل منح خصم مقداره 5 بالمئة، على الأسعار المقرة في المدينة عند الشراء الفوري والمباشر، خصوصا أن الشركة الآن في مرحلة الانتهاء من التوسعة الرابعة للمدينة والتي ستشكل فرصة كبيرة أمام المستثمرين الصناعيين لاختيار أحد الخيارات المطروحة في مواقع الأراضي المجهزة والمخدومة. وأشار إلى أن الشركة قامت عام 2019 بتخفيض أسعار وبدلات الإيجار في المدن الصناعية الجديدة في مادبا، والسلط والطفيلة، بنسب تتراوح بين 30 بالمئة ولغاية 80 بالمئة، لأسعار الأراضي ولأول 15 شركة صناعية استثمارية تتقدم للشراء في كل مدينة ولأول خمسة دونمات، بالإضافة الى تخفيض بدلات الإيجار للمباني الصناعية الجاهزة بنسب تتراوح من 40 بالمئة، ولغاية 70 بالمئة، الأمر الذي حقق نتائج ايجابية جدا حيث لاقت هذه التخفيضات إقبالا ملحوظا.
واضاف ان بعض الشركات في المدن الصناعية الجديدة قد باشرت الإنتاج الفعلي وبعضها في المراحل النهائية للبدء في التصنيع.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *