انفجار مرفأ بيروت.. الإنتربول يعمم النشرة الحمراء بحق 3 أشخاص في القضية

تسلم القضاء اللبناني من الإنتربول نسخة من النشرة الحمراء بشأن صاحب وقبطان سفينة نترات الأمونيوم التي انفجرت في مرفأ بيروت بتاريخ 4 أغسطس/آب 2020.

وقالت الوكالة الوطنية اليوم الثلاثاء إن الإنتربول (منظمة الشرطة الجنائية الدولية) أصدر النشرة الحمراء لصاحب وقبطان سفينة روسوس التي نقلت شحنة نترات الأمونيوم إلى مرفأ بيروت، ولتاجر النترات (برتغالي الجنسية) الذي كشف عليها في العنبر رقم 12 عام 2014.

وأضافت أن طلب التسليم جاء بناء على طلب المحامي العام التمييزي القاضي غسان الخوري الذي حصل على نسخة من النشرة.

من جانبه، رفض لبنان إجراء تحقيق دولي في الانفجار، إلا أن فريق محققين فرنسيين ومن مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي شارك فيه.

وتبين بعد الانفجار أن الأجهزة الأمنية ومسؤولين سابقين وحاليين من الجمارك وإدارة المرفأ والحكومة كانوا على علم بمخاطر تخزين كميات هائلة من نترات الأمونيوم في المرفأ.

وتسبب انفجار المرفأ -الذي وقع في 4 أغسطس/آب من العام الماضي- بمقتل نحو 200 شخص وأكثر من 6 آلاف جريح، فضلا عن أضرار مادية هائلة في الأبنية السكنية والمؤسسات التجارية.

وبحسب تقديرات رسمية أولية، فإن انفجار المرفأ وقع في عنبر 12 الذي تقول السلطات إنه كان يحوي نحو 2750 طنا من مادة نترات الأمونيوم شديدة الانفجار، والتي كانت مصادرة من سفينة ومخزنة منذ عام 2014.

يشار إلى أن النشرة الحمراء التي يصدرها الإنتربول هي بمثابة طلب إلى الأجهزة الأمنية لإنفاذ القانون في كل أنحاء العالم، وذلك لتحديد مكان المتهم واعتقاله مؤقتا، في انتظار تسليمه أو اتخاذ إجراء قانوني مماثل من قبل السلطة المحلية في أي دولة من الدول الأعضاء بالمنظمة.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *