تشييع جثمان أحد مؤسسي حـماس إبراهيم اليازوري بغزة

شيعت جماهير غفيرة من أبناء الشعب الفلسطيني، اليوم الجمعة، جثمان أحد مؤسسي حركة حماس إبراهيم اليازوري عن عمر يناهز (80 عامًا)؛ عقب صراع مع المرض.

وأدّى المشيعون صلاة الجنازة على جثمان اليازوري في ساحة السرايا وسط مدينة غزة، مستذكرين مناقب الفقيد.

وولد إبراهيم فارس اليازوري في قرية بيت دراس عام 1941م، قبل النكبة الفلسطينية بسبعة أعوام، درس الصف الأول الابتدائي في قريته ولم يكمله نتيجة حرب 1948.

وانتقل خلال رحلة هجرته من قريته إلى أسدود ومكث فيها برفقة عائلته عدة أيام، وبعد انسحاب الجيش المصري انتقل إلى مدينة المجدل هربًا من بطش العصابات الإسرائيلية، ثم انتهى به وبذويه الحال في مخيم خانيونس.

واستقر في خيمة في المعسكر الغربي، والتحق بمدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين المرحلتين الابتدائية والإعدادية بمخيم خانيونس، ثم أكمل دراسته الثانوية قبل أن ينتقل إلى جامعة القاهرة ليدرس في كلية الصيدلة عام 1960.

وبعد أن أنهى دراسة الصيدلة في القاهرة عام 1965م، عاد إلى غزة ليعمل في صيدلية خاصة به.

واليازوري شارك الشيخ أحمد ياسين في تأسيس حماس بديسمبر عام 1987م، وفي عام 1988م اعتقلت قوات الاحتلال كل مؤسسي الحكومة باستثناء الشيخ ياسين.

واستشهد نجله مؤمن برفقة الشيخ أحمد ياسين في 22 مارس عام 2004م.

(شهاب)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *