“بنتاغون”: الطائرة التي تحطمت في أفغانستان قاذفة أمريكية

أكد وزارة الدفاع الأمريكية “بنتاغون”، أن الطائرة العسكرية الأمريكية التي تحطمت، اليوم الاثنين وسط أفغانستان قاذفة من طراز “اي -11 ايه”.

وقال المتحدث باسم الجيش الأمريكي، العميد سوني ليغيت، في تغريدتين نشرهما على حسابه في موقع “تويتر”: “تحطمت اليوم في محافظة غزني في أفغانستان قاذفة أمريكية من طراز (اي -11 ايه)”.

وأضاف أنه “لا يزال التحقيق جاريا لمعرفة سبب الحادث، لكن لا مؤشرات تدل على أن التحطم نجم عن نيران العدو”.

وأضاف ليغيت أن وزارة التدفاع، ستقدم معلومات إضافية لاحقا، فيما شدد على أن ادعاءات “طالبان” حول إسقاط طائرة أخرى “كاذبة”. 

وكان، الجيش الأمريكي، أعلن سابقا اليوم، أنه بدأ التقصي في التقارير المتعلقة بتحطم طائرة في ولاية عزني، وسط أفغانستان، قالت حركة طالبان الأفغانية إنها كانت تحمل جنودا أمريكيين.

ونقلت القناة “الحرة” الأمريكية عن المتحدث باسم حركة طالبان الأفغانية، ذبيح الله مجاهد، قوله: إن الطائرة التي تحطمت شرقي أفغانستان، الاثنين، تابعة للقوات الأمريكية، وأنها كانت في مهمة استخباراتية.

وأضاف “إن جميع أفراد الطاقم وبينهم ضباط رفيعون، قتلوا”، وأن الطائرة تحطمت في ولاية غزني.

وتابع أن “الطائرة التي كانت في مهمة استخباراتية أسقطت في منطقة سادو كهل من مقاطعة ده ياك في غزني”.

كما نشر حساب “سي إن دبليو” الإخباري، تسجيل قالت إنه لطائرة تابعة لسلاح الجو الأمريكي، مشيرا إلى أنها “طائرة للاتصالات في ساحات المعارك وتحطمت في غزنة”.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن مسؤولون أفغان أن طائرة ركاب تحطمت في ولاية غزني، وتضاربت الأنباء المتعلقة بعدد الركاب ما بين 83 و110 أشخاص.

بينما نفت الخطوط الجوية الأفغانسة “أريانا” أي علاقة لها بالطائرة، رجح محافظ غزني، وحید الله کلیمزی، أن تكون الطائرة “تابعة لإحدى خطوط الطيران الأجنبية”.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *