تراجع مؤشر تنافسية القطاع السياحي في المملكة من 76 إلى 83

العقبة – رائد صبحي

كشف مدير مركز الاستشارات والتدريب وعميد كلية السياحة الأسبق في الجامعة الأردنية الدكتور ابراهيم بظاظو عن تراجع مؤشر تنافسية القطاع السياحي في المملكة من 76 خلال العام 2018 الى 83 في العام 2019 بواقع 7 درجات بحسب تقارير منظمة السياحة العالمية والمنتدى الاقتصادي العالمي.

وأكد بظاظو خلال حديثه لـ”البوصلة” على تراجع مؤشر القوى والموارد البشرية العاملة في القطاع السياحي بواقع 36 درجة حيث كان يحتل الأردن المرتبة 76 في العام 2017 ليتأخر الى المركز 111 خلال العام 2018.

وأشار إلى أن الشركات الاستثمارية في العالم عندما تفكر بالاستثمار في أي دولة في العالم يكون دليلها التقارير التي تصدر عن المنتدى الاقتصادي العالمي ومنظمة السياحة العالمية والمتعلقة بتصنيف الواقع السياحي في دول العالم، عازيا تراجع المملكة في مؤشرات التنافسية العالمية الى تعدد المرجعيات السياحية وغياب التنسيق بين كافة أطراف صناعة السياحة المختلفة في المملكة.

ودعا بظاظو المسؤولين الى الاطلاع على التقارير الدولية والتي تشخص واقع السياحة في الأردن وقيام المؤسسات المعنية بالقطاع السياحي بإدارة وتخطيط وتسويق القطاع السياحي بشكل جيد وبناء على أهداف استراتيجية يتم قياسها بمؤشرات تحقق واضحة.

وانطلقت في مدينة العقبة قبل يومين أعمال مؤتمر أهمية السياحة في تنمية المجتمعات المحلية بحضور عدد من الشخصيات الاعلامية والأكاديمية وممثلين عن القطاع السياحي والفندقي في المملكة.

وتخلل المؤتمر والذي حضره رئيس سلطة العقبة نايف بخيت عدة جلسات حوارية وأوراق عمل حول دور التعليم والاعلام في صناعة السياحة بالاضافة الى أثر المهرجانات الثقافية والفنية في رفعة السياحة.
وناقش المؤتمرون أبرز التحديات التي تواجه القطاع السياحي في المملكة والتي تتمثل بارتفاع الكلف التشغيلية وعدم الاستقرار التشريعي ونقص الأيدي المدربة في القطاع الفندقي مما أدى الى الحد من تنافسية القطاع السياحي بالمملكة مقارنة بالدول المجاورة.

وأوصى المشاركون بتفعيل المنصات الالكترونية في تسويق المملكة كمقصد سياحي واستثماري لجلب الاف الزوار الباحثين عن المتعة والاستجمام.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *