تعرف على قدرات تركيا العسكرية – (فيديو)

إلى جانب تحركاتها الدبلوماسية الفاعلة في الساحة العالمية، وقراراتها العملية في معالجة ما تعتبره تهديداً استراتيجياً لأمنها القومي، ظهر بشكل جلي قوة الجيش التركي، لا سيما المناطق الحدودية لها في سوريا والعراق، في حين لا تتأخر في تنفيذ اتفاقات الحماية العسكرية، والتي كان آخرها مع حكومة الوفاق في ليبيا المعرف بها دولياً، وهو ما أدى إلى انقلاب المشهد العسكري وانكفاء قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر المدعومة مصرياً ومن بعض الدول في أوروبا والخليج العربي.

ولعل أبرز ما لفت الانتباه في هذه المعارك هي القوة العسكرية الجوية، لا سيما الطائرات القتالية بدون طيار، التي تعرف باسم “البيرق”، خصوصاً وأن وراء هذه القدرات العسكرية أكثر من 493 شركة تعمل في مجالات الصناعات الدفاعية والطيران.

ترتيب الجيش التركي عالمياً

في تصنيف موقع “غلوبال فاير باور” الأمريكي؛ فإن تصنيف الجيش التركي احتل المرتبة الـ 9 كأقوى جيوش العالم لعام 2019 من بين أقوى 137 جيشاً حول العالم، حيث استخدم التقرير أكثر من 55 معياراً لتقييم الدول حسب قدراتها العسكرية، منها العوامل الجغرافية والموارد وتنوع الأسلحة.

وبحسب التصنيف؛ فإن تركيا، التي يبلغ عدد سكانها 83 مليون نسمة يبلغ تعداد جيشها 735 ألف جندي، بينهم 380 شخصا في قوات الاحتياط، كما أن من بين عدد السكان أكثر من 41 مليون نسمة قوة بشرية متاحة للعمل، ويصلح للخدمة العسكرية أكثر من 35 مليون شخص، بينما يصل إلى سن التجنيد سنويا 1.4 مليون شخص تقريباً.

وترصد 8.6 مليار دولار أمريكي كميزانية عسكرية سنوية، وهي المرتبة الـ 25 عالمياً وتعمل على تطوير صناعة عسكرية محلية للمساعدة في تلبية متطلباتها الدائمة. إلى جانب ذلك تمتلك تركيا 9 موانئ كبرى، و98 مطاراً، وله حدود مشتركة مع دول أخرى تصل مسافتها إلى 2816 كم، بينما تتجاوز مساحة تركيا 783 كم مربع.

العاشرة عالمياً بالقوات الجوية

يمتلك الجيش التركي قوة جوية تحتل المرتبة رقم 10 بين أقوى القوات الجوية في العالم، وعدد طائراتها 1067 طائرة، بينها 207 مقاتلات حربية، و207 طائرة هجومية، و87 طائرة نقل عسكري، إضافة إلى 289 طائرة تدريب. ويصل عدد مروحيات الجيش التركي العسكرية إلى 492 مروحية.

تتكون قوة الدبابات في الجيش التركي من 3200 دبابة، و9500 مدرعة، وتحتل المرتبة رقم 7 عالميا في هذين السلاحين، كما يمتلك 1120 مدفعا ذاتي الحركة (المرتبة 5 عالميا)، و1272 مدفع مقطور، و350 راجمة صواريخ.
ويتكون الأسطول الحربي التركي من 194 سفينة حربية، بينها 16 فرقاطة، و10 كورفيتات، و12 غواصة، و34 قارب دورية، و11 كاسحة ألغام بحرية.

طائرات “بيرقدار”

تعتبر تركيا سادس دولة في العالم تصنع وتطور وتصدر الطائرات العسكرية المسيرة (بدون طيار) وذلك بعد الولايات المتحدة الأمريكية والكيان الصهيوني والصين وباكستان وإيران.

بدأت المرحلة الأولى بتطوير نموذج الطائرة المسيرة “بيرقدار TB2” عام 2007 حيث أجرت أولى رحلاتها في يونيو 2009، عقب ذلك أبرمت الشركة التركية للصناعات الدفاعية (بيكار) اتفاقا لتطوير المرحلة الثانية والإنتاج في ديسمبر 2011. ودخلت تلك الطائرات الخدمة رسميا في يونيو 2015.

تُصنف “بيرقدار TB2” ضمن الطائرات العسكرية التكتيكية (مراقبة وهجوم) إذ يمكنها التحليق على ارتفاع (20 ألفا إلى 27 ألف قدم) نحو ثمانية آلاف متر، وحمل معدات بوزن 150 كيلوغراما، والطيران حتى 25 ساعة متواصلة.
كما تتمتع بإمكانية إجراء مهام المراقبة والاستكشاف والتدمير الآني للأهداف خلال الليل والنهار. إذ تعمل على تزويد مراكز العمليات للقوات المسلحة التركية بمعلومات آنية ترصدها خلال مهمتها بالأجواء، فضلا عن كونها قادرة على استهداف التهديدات المحددة بذخائر وصواريخ محمولة على متنها.

وتواصل تركيا أعمال تطوير هذا النوع من الطائرات من خلال رفع مستوى أنظمة الكاميرا المركبة عليها، وتخطط لأن يصل عددها بالجيش والأمن في المرحلة القادمة إلى 120.

وقد لعبت هذه الطائرات بدون طيار دوراً مهما في عمليتي “درع الفرات” و”غصن الزيتون” اللتين نفّذتهما القوات المسلحة التركية شمالي سوريا، إلى جانب دورها في تحويل مسار المعارك في ليبيا، كما تقوم حالياً باستخدامها شمال العراق ضد القواعد الخلفية لحزب العمال الكردستاني، وهي العملية التي أطلقت عليها اسم “مخالب النمر”.

السبيل

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *