مرشح حزب الخضر الكندي يعتذر للمسلمين

قدم مرشح حزب الخضر الكندي إريك شومان اعتذارا بعد استبعاده من خوض الانتخابات الفيدرالية الكندية المقرر إجراؤها في 21 تشرين الأول المقبل لنشره صورة على وسائل التواصل الاجتماعي مع أصدقائه وهو يشوي خنزيرا مع تعليق له بإرسال قطع من الخنزير للمسلمين .

وقال شومان في بيان له اليوم إن التعليقات لا تعكس أفكاره حول الإسلام أو الجالية المسلمة في كندا مضيفا ما قلته قد دمرني وكان غبيا ويؤسفني ذلك ويجب أن أتحمل مسؤولية أفعالي لافتا إلى أنه قضى عدة سنوات في مجتمعات إسلامية بالخارج خاصة في نيجيريا .

وأكد شومان أنه تعرض للهجوم بوحشية على وسائل التواصل الاجتماعي في الساعات التي تلت نشر تعليقاته حيث وصفه الأشخاص بأنه مثير للاشمئزاز .

وكان حزب الخضر الكندي قد أصدر بيانا بالأمس أعلن فيه إقالة شومان واستبعاده من خوض الانتخابات مؤكدا أن الحزب ليس له أي تسامح مع كراهية الإسلام أو معاداة السامية أو كراهية النساء أو خطاب الكراهية من أي نوع .

وكان المجلس الوطني للمسلمين الكنديين أصدر بيانا حث فيه زعيمة الخضر الكندي إليزابيث ماي من إخراج شومان من حلقة السباق الانتخابي وجاء في البيان إنه في الوقت الذي نعتز فيه بشدة بحقوق حرية التعبير لجميع الكنديين ونرى وعدا بإرسال قطعا من جثة الخنازير للمسلمين فإنه لم يعد بالإمكان الوقوف على النزاهة والالتزام الأخلاقي الذي يجب أن يتمتع به جميع الذين يرغبون في خوض الانتخابات .

(بترا)

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *