البنك الدولي يحذف مشروع “ناقل البحرين” من استراتيجيته لهذا السبب

البنك الدولي يحذف مشروع “ناقل البحرين” من استراتيجيته لهذا السبب

قالت مجموعة البنك الدولي، إنها أعدت خارطة طريق للأردن ستوفر تمويلا لمشروع استثماري محتمل في عام 2022، لتعزيز الأمن المائي وإدارة المخاطر المالية فيه.

وأضافت المجموعة، في الاستراتيجية المحدثة للأردن، أنه سيتم “تقديم منحة تمت الموافقة عليها من الصندوق الائتماني متعدد المانحين الدعم للحكومة الأردنية في سبل خارطة طريق للاستدامة المالية للقطاع المائي”.

وأشارت إلى أنه “تم حذف مشروع ناقل البحرين (مشروع قناة البحرين البحر الأحمر والبحر الميت) والذي كان متوقعاً في بداية فترة تنفيذ إطار الشراكة الاستراتيجية من قائمة المشاريع المقررة، حيث يعود السبب في ذلك إلى عدم اتفاق الحكومة على معايير المشروع، وبالتالي تم حذف المؤشر المرتبط بهذا المشروع”.

وأوضحت أن “مؤسسة التمويل الدولية ستعمل على تنفيذ عقد طويل المدى موجه بالأداء بين شركة من القطاع الخاص وشركة مياهنا، المسؤولة عن تقديم خدمات المياه والصرف الصحي في عمّان، بغرض خفض الخسائر المائية وتحسين الجدارة الائتمانية لشركة مياهنا”.

“خلال فترة تنفيذ إطار الشراكة الاستراتيجية، استمرت تغطية وكالة ضمان الاستثمار متعددة الأطراف لمحطة السمرا لتقنية المياه العادمة (من خلال تقديم 13 مليون دولار كضمانات تم إصدارها في العامين الماليين 2006 و2013) ومحطتين للطاقة الشمسية (من خلال تقديم 15 .5 مليون دولار كضمانات تم إصدارها في العام المالي 2015 ثم جرى إلغاؤها في العام المالي 2020)”.

وبينت المجموعة أنه “سيتم شمول مؤشرات إضافية في إطار نتائج إطار الشراكة الاستراتيجية، لعكس الأنشطة الجارية والمقررة لتعزيز الاستدامة المالية لقطاعي الطاقة والمياه خلال الفترة المتبقية من عمر الإطار، وكأساس لجهود مركزة بموجب إطار الشراكة الاستراتيجية التالي. بالتالي، ستتم إعادة صياغة الهدف في مراجعة الأداء والتعلم إلى تعزيز الاستدامة المالية لقطاعي المياه والطاقة، وسيتم إدخال مؤشرات جديدة”.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *