“الخدمة المدنية”: 8 سنوات لتوظيف خريجي سنة واحدة وهذه التخصصات لن نقبل طلبتها

“الخدمة المدنية”: 8 سنوات لتوظيف خريجي سنة واحدة وهذه التخصصات لن نقبل طلبتها

أعلن رئيس ديوان الخدمة المدنية سامح الناصر، اليوم الخميس، عن دراسة العرض والطلب على التخصصات العملية في الخدمة المدنية للأعوام 2020 – 2021، التي توفر مؤشرات تساعد طلبة وأولياء الامور في التوجه إلى التخصصات المهنية والتقنية المطلوبة في سوق العمل، والابتعاد عن التخصصات الراكدة والمشبعة المنشورة على موقع الديوان الإلكتروني: www.csb.gov.jo.


واضاف الناصر خلال اللقاء الذي عقد بحضور مندوبي وسائل الإعلام وأمين عام الديوان بالوكالة المهندس مبارك الخلايلة، أن الدراسة تأتي بالتزامن مع قرب إعلان نتائج الثانوية العامة واستعدادات الطلبة للانتقال إلى مرحلة أخرى من حياتهم العلمية والعملية، موضحا أن ثقافة المجتمع تتجه نحو التخصصات الأكاديمية والإنسانية الراكدة والمشبعة والتي تشكل 70 بالمئة من مخزون الديوان، بينما فرص العمل تتوفر في التخصصات التقنية والمهنية والحرفية.

وأكد أهمية المؤشرات والتوصيات التي تتضمنها بيانات دراسة واقع العرض والطلب على مختلف التخصصات لغايات إرشاد وتوعية الطلبة على مقاعد الدراسة (الجامعات والكليات والمدارس) خاصة خريجي الثانوية العامة وذويهم، وراسمي السياسات التعليمية وصانعي القرار بالتخصصات التي يمكن اعتبارها مطلوبة لسوق العمل المحلي واحتياجاته، والاخرى المشبعة أو الراكدة، التي يتدفق منها آلاف الخريجين سنويا دون وجود حاجة اليها في القطاعين العام والخاص، مشيرا إلى أن محتوى الدراسة الاحصائي وبياناتها يوفر تحليلاً شاملاً لواقع عملية العرض والطلب على التخصصات العلمية على مستوى المملكة والمحافظات والنوع الاجتماعي والمؤهل العلمي (جامعي /دبلوم شامل)، من حيث أعداد طلبات التوظيف لدى مخزون الديوان على جميع هذه التخصصات، وقوائم ملحقة تتضمن اكثر التخصصات طلبا في الخدمة المدنية على مستوى المملكة.


وأوضح الناصر، أن جميع البيانات الخاصة بالتخصصات وتصنيفها أدرجت بالتعاون مع وحدة القبول الموحد في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، حيث صنفت منها مطلوبة ومشبعة وراكدة على موقع القبول الموحد، بحيث تظهر حالة التخصص مباشرة أمام مقدم الطلب، إضافة لإحصائيات محدثة حول أعداد الطلبة الملتحقين حالياً على مقاعد الدراسة في الجامعات وكليات المجتمع لكل تخصص، وذلك بالرجوع إلى بيانات هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها، بحيث يستطيع الطالب التعرف بيسر وسهولة على الحجم المتوقع للخريجين خلال الفترة القادمة، ما يعطيه صورة أوضح لواقع التخصصات المختلفة، كما يمكن الاطلاع على أعداد الملتحقين على مقاعد الدراسة في الجامعات حالياً في مختلف التخصصات.

وقال الناصر خلال اللقاء، إن عملية التحليل لجانب العرض السنوي من التخصصات العلمية المقدمة للديوان والتي تزداد بمعدل يتراوح ما بين 35 إلى 40 ألف طلب توظيف جديد سنويا، تشكل حوالي 50 بالمئة من مجمل مخرجات الناتج التعليمي السنوي، ما يشير إلى وجود 40 تخصصا علميا نصفها لحملة البكالوريوس والنصف الاخر لحملة دبلوم كلية المجتمع الشامل تعتبر الأكثر كثافة وإقبالا من قبل الطلبة وجميعها مصنفة بالراكدة والمشبعة وتكفي احتياجات سوق العمل المحلي لفترة لا تقل عن 10 إلى 15 سنة قادمة، مشيرا إلى أن استمرار هذا التدفق ما يزال بنفس النهج والتقسيم العام للمهن وخصوصا المهن التعليمية، التي تشكل حوالي نصف الخريجين السنوي، وكذلك نصف مخزون الديوان، ما يدل على عدم وجود استجابة حقيقية لدى المجتمع بأهمية تغيير الثقافة السائدة اتجاه التخصصات التقنية والمهنية، وبالتالي مساعي الديوان ستتواصل وبالتنسيق مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ومجلس التعليم العالي وهيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها لتخفيض نسب القبول فيها لأدنى مستوى او اغلاقها إذا ما تبين ركودها على ضوء سلسلة زمنية.


واشار إلى أن نسبة التعيينات في المتوسط نحو 2.72 بالمئة، خلال العقد الاخير من إجمالي عدد الطلبات الكلية في الديوان، وأن قدرة الجهاز الحكومي في استيعاب الخريجين سنوياً محدودة، حيث يتخرج نحو 70 ألفا ما بين حامل دبلوم كلية مجتمع وجامعي، في حين لا يستطيع الجهاز الحكومي استيعاب اكثر من 7 إلى 8 آلاف خريج منهم، اي نحو 12 بالمئة من عدد الخريجين، وتحتاج لنحو 8 سنوات لاستيعاب خريجي العام الدراسي الواحد، ولا بد من التركيز على التخصصات والمهن التي يحتاجها القطاع الخاص والأهلي، الذي يعتبر المشغل الحقيقي والأساس للقوى البشرية في المجتمع، إضافة إلى المشاريع الريادية الصغيرة الانتاجية والخدمية منها، والتي يستطيع الباحث عن عمل أن ينشئ مشروعا يدر عليه دخلا مناسبا، ويؤمن له تشغيلا ذاتيا واحيانا جماعيا.

وتاليا قائمة أسماء التخصصات:

تخصصات لن يتم استقبال طلبات توظيف جديدة لمن سيسجل فيها للعام الدراسي 2020/2021 في ديوان الخدمة المدنية

بكالوريوس ذكور: علوم سياسية، معلم صف/ تربية وتعليم، علوم مصرفية ومالية

بكالوريوس إناث: علوم سياسية، علوم مصرفية ومالية، علم اجتماع، لغات أجنبية، آثار

دبلوم ذكور: جميع التخصصات في المهن التعليمية

دبلوم إناث: جميع التخصصات في المهن التعليمية، علوم مصرفية ومالية

تخصصات لن يتم استقبال طلبات توظيف جديدة لمن سيسجل فيها للعام الدراسي 2021/ 2022 في ديوان الخدمة المدنية

بكالوريوس ذكور: علوم سياسية، معلم صف/ تربية وتعليم، علوم مصرفية ومالية، آثار، لغات أجنبية، فلسفة، اقتصاد، سياحة وعلوم سياحية، بيئة ودراسات بيئية، تربية ابتدائية وطفل، علوم إدارية

بكالوريوس إناث: علوم سياسية، علوم مصرفية ومالية، علم اجتماع، لغات أجنبية، آثار، فلسفة ، اقتصاد، سياحة وعلوم سياحية، بيئة ودراسات بيئية، مكتبات، إدارة أعمال، نظم معلومات إدارية

دبلوم ذكور: جميع التخصصات في المهن التعليمية

دبلوم إناث: جميع التخصصات في المهن التعليمية، علوم مصرفية ومالية


تخصصات لن يتم استقبال طلبات توظيف جديدة لمن سيسجل فيها للعام الدراسي 2022/ 2023 في ديوان الخدمة المدنية

بكالوريوس ذكور: علوم سياسية، معلم صف/ تربية وتعليم، علوم مصرفية ومالية، آثار، لغات أجنبية، فلسفة، اقتصاد، سياحة وعلوم سياحية، بيئة ودراسات بيئية، تربية ابتدائية وطفل، علوم إدارية، تسويق، إدارة فنادق.

بكالوريوس إناث: علوم سياسية، علوم مصرفية ومالية، علم اجتماع، لغات أجنبية، آثار، فلسفة، اقتصاد، سياحة وعلوم سياحية، بيئة ودراسات بيئية، مكتبات، إدارة أعمال، نظم معلومات إدارية، تربية خاصة وتأهيل، تقنيات حيوية، صحافة وإعلام، علوم إدارية، علوم الحاسب الآلي.

دبلوم ذكور: جميع التخصصات في المهن التعليمية

دبلوم إناث: جميع التخصصات في المهن التعليمية، علوم مصرفية ومالية، إدارة أعمال، إدارة المكاتب والمعلومات، نظم المعلومات الإدارية.

(بترا) 

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *