السقاف: صندوق الضمان الاجتماعي يعمل كشريك مالي استراتيجي للقطاع الخاص

السقاف: صندوق الضمان الاجتماعي يعمل كشريك مالي استراتيجي للقطاع الخاص

الضمان الاجتماعي

أكدت رئيسة صندوق استثمار أموال الضمان الاجتماعي خلود السقاف، أهمية دور القطاع الخاص في الاقتصاد المحلي في تحفيز النشاط الاقتصادي وخلق فرص العمل، مبينة أن صندوق الاستثمار يعمل كشريك مالي استراتيجي طويل الأجل للقطاع الخاص دون أية منافسة أو تقويض لدوره.

جاء ذلك خلال مشاركة السقاف، اليوم الاثنين، في أعمال مؤتمر الأردن الافتراضي للاستثمار بعنوان ” تحفيز الاستثمار في المئوية الثانية” الذي تنظمه هيئة الاستثمار الأردنية.

وقالت السقاف، في جلسة بعنوان “رأس المال من أجل النمو والوصول إلى التمويل”، إن دور صندوق الاستثمار يتمثل في توفير السيولة النقدية اللازمة لتغطية الالتزامات المستقبلية المترتبة على المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي. وأكدت أن الصندوق يعمل على تحقيق ذلك من خلال استثمارات مجدية مقبولة المخاطر في قطاعات اقتصادية متعددة وضمن أفضل الممارسات العالمية لصناديق التقاعد.

وعرضت السقاف عددا من قصص النجاح لاستثمارات مشتركة بين الصندوق والقطاع الخاص في العديد من القطاعات الحيوية ذات القيمة المضافة للاقتصاد الأردني مثل القطاع المصرفي، والتعدين، والاتصالات، والمناطق التنموية، والسياحة، والطاقة، والزراعة والسياحة.

وقالت إنه من خلال الاطلاع على تجارب العديد من صناديق التقاعد العالمية، يعمل الصندوق بشكل مستمر على تطوير أعماله وتوسيع استثماراته في العديد من المجالات وعلى أسس ربحية وضمن الفرص الاستثمارية المتاحة في الاقتصاد الأردني.

وأضافت السقاف أن هذه التجارب العالمية قد أثبتت حصافة إدارة الصندوق لاستثماراته المختلفة، وهو الأمر الذي يعكسه استمرار تحقيق الصندوق لنتائج مالية جيدة على الرغم من الظروف الاقتصادية التي فرضتها جائحة كورونا.

وأشارت إلى أن استثمارات الصندوق كغيره من الصناديق التقاعدية تؤثر وتتأثر بالتطورات الاقتصادية والمالية في الاقتصاد الوطني، مؤكدة أن أي تحسن في أداء الاقتصاد الوطني وقيام مشاريع كبرى جديدة، سينعكس بالضرورة على أداء المحافظ الاستثمارية للصندوق، وربما يوفر أيضا فرصا مجدية للصندوق كمستثمر مالي للاستثمار فيها وبالشراكة مع مستثمرين من القطاع الخاص.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *