“العدالة والتنمية”: تركيا تدعم الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية

“العدالة والتنمية”: تركيا تدعم الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية

التقى نائب رئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا نعمان قورتولموش أمس الاربعاء وفداً نيابياً من لجنة فلسطين النيابية برئاسة النائب محمد الظهراوي بحضور رابطة برلمانيون لأجل القدس واعضاء من المؤتمر الشعبي لفلسطيني الخارج.

وأعرب قورتولموش عن تقدير تركيا للأردن في الدفاع عن القضية الفلسطينية واستقبال اللاجئين ودعم بلاده للوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس وجهود المملكة في وقف العدوان الاخير على قطاع غزة وتقديم قوافل المساعدات.

واشار الى ان مفتاح السلام القضية الفلسطينية ، مؤكداً أن الشعب التركي يرى أن القضية الفلسطينية قضية وطنية والدفاع عنها أولوية سياسية وواجب إنساني لكافة الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي.

وأضاف قورتولموش تقع على عاتقنا مسؤولية تاريخية سواء من ناحية استمرار الوجود الثقافي الإسلامي في فلسطين أو من حيث نقل انتهاكات حقوق الإنسان والاحتلال الاسرائيلي المطبق على الشعب الفلسطيني إلى الساحة الدولية.

من جانبه أكد الظهراوي أهمية الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس ودورها في الحفاظ على الوضع القانوني للمقدسات مشدداً على موقف الاردن الثابت والراسخ في الدفاع عن القضية الفلسطينية لنيل حقوق الشعب الفلسطيني وحقوقهم المشروعة في اقامة دولتهم فلسطين وعاصمتها القدس.

وثمن الظهراوي مواقف تركيا الداعمة  للقضية الفلسطينية وتقديم المساعدات للاشقاء في فلسطين داعياً الى كشف الممارسات العنصرية التي ينتهجها الاحتلال الاسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني وبحق المقدسات والمواطنين وتهجير السكان من منازلهم.

ولفت الظهراوي والوفد المرافق الذي يضم النواب راشد الشوحة وفايز بصبوص واحمد السراحنة الى مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني وجهوده لصالح القضية وشعبها الأبي التي أعادت الزخم تجاه القضية الفلسطينية والدفاع عن القدس ومقدساتها الإسلامية والمسيحية وحماية الوضع القانوني والتاريخي القائم فيها.

وثمن الوفد النيابي موقف تركيا في دعم ومساندة الوصاية الهاشمية التاريخية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس،  مشيرا الى أن القضية الفلسطينية تتربع على أعلى سلم أولويات الاردن .

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *