العرموطي لـ”البوصلة”: كتلة الإصلاح ستنفتح على الجميع

البوصلة  – ليث النمرات

أكد رئيس كتلة الإصلاح النيابية، صالح العرموطي بأن الكتلة ستكون في مجلس النواب التاسع عشر منفتحة على كافة التيارات السياسية والحزبية والوطنية والنقابات المهنية ومؤسسات المجتمع المدني، مبينا بأن دور الكتلة في المرحلة المقبلة سيكون رياديا، سواء على المستوى التشريعي أو الرقابي.

وقال العرموطي في تصريح لـ”البوصلة” إن الكتلة ستسعى بشكل جاد للتنسيق مع كافة الكتلة النيابية فيما يتعلق بالقواسم المشتركة وثوابت الأمة، وستخطو الكتلة خطوات ملموسة سيشعر بها المواطن الأردني، لما فيه مصلحة الوطن بالمقام الأول والمواطن كذلك.

وبين بأن كتلة الإصلاح تضم خبرات علمية كبيرة وستكون تلك الخبرات حافزا للعمل بجد ومثابرة، مشيرا إلى أن الكتلة ستكثف من اللقاءات على المستوى النيابي والشعبي، لاستكمال ما أنجزته “الإصلاح” خلال المجلس الثامن عشر سواء من الناحية الرقابية (الأسئلة والاستجوابات) أو التشريعية.

وأكد العرموطي بأنه “لن يترشح” لرئاسة مجلس النواب في الدورة غير العادية المقبلة، مبينا بأن ذلك الموقع له حسابات سياسية خاصة، لكنه شدد على ضرورة أن “يمارس النائب دوره في اختيار الرئيس بناء على قناعته، لاختيار الشخصية المناسبة لذلك الموقع”.

ولفت إلى أنه سيتم عقد الدورة غير العادية يوم الخميس، بناء على الإرادة الملكية التي صدرت مسبقا، حيث ستكون الجلسة الأولى بحضور الملك عبدالله الثاني الذي سيلقي خطاب العرش، وبعد ذلك سيتم اختيار رئيس مجلس النواب ونائبيه وأعضاء المكتب الدائم.

وستحدد بعد ذلك جلسات تناقش ما يرد في جدول الأعمال، وأبرز القضايا تشكيل لجنة للرد على خطاب العرش، وكذلك مناقشة مشروع قانوني الموازنة العامة والوحدات الحكومية والثقة بحكومة بشر الخصاونة.

(البوصلة)

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *