العودات يلتقي رئيس وأعضاء مجلس النقباء

العودات يلتقي رئيس وأعضاء مجلس النقباء

التقى رئيس مجلس النواب المحامي عبد المنعم العودات، اليوم الاثنين، رئيس مجلس النقباء نقيب المهندسين الزراعيين المهندس عبد الهادي الفلاحات، بحضور أعضاء مجلس النقباء، للتباحث في سبل تطوير القوانين الناظمة للعمل السياسي والحريات العامة وعدد من القضايا الوطنية وجملة من المطالب والتحديات النقابية.

وقال العودات إن المسؤولية الملقاة اليوم على مجلس النواب تتمثل في بناء جسور الثقة مع جميع أطياف المجتمع، وعلى أساس يعكس التمثيل الشعبي الحقيقي، مؤكداً أن المرحلة المقبلة ستشهد انفتاحاً موسعاً ومعمقاً في الحوار مع القوى النقابية الحزبية والاجتماعية وممثلي مؤسسات المجتمع المدني حيال القوانين الناظمة للعمل السياسي.

وأكد أن هذا اللقاء مع مجلس النقباء يأتي إيماناً من مجلس النواب بالدور الوطني الكبير الذي قدمته النقابات طيلة سنوات بناء الدولة الأردنية، وبوصفها بيوت خبرة كان لها دور كبير في التنمية بأبعادها كافة، ورفدت مؤسسات الدولة بقيادات وإسهامات انعكست بصماتها في شتى المجالات والقطاعات.

وأضاف العودات أن النقابات شيدت مداميك البناء الوطني، واليوم واجب علينا أن نكون منفتحين معهم، وأن نتشاور ونتحاور ونتبادل التصورات والآراء بهدف الوصول إلى صيغ مرضية لجميع الأطراف حيال عدد من القضايا والملفات الوطنية وعلى رأسها المتعلقة بالقوانين الناظمة للعمل السياسي.

وقال “إننا معنيون جميعاً في الدولة الأردنية ونحن مقبلون على الاحتفال بمئويتها، بأن نتكاتف ونتعاون ونتشارك لمواصلة مسيرتها التي بقيت صامدة رغم التحديات، وما اجتماعنا اليوم إلا باكورة العمل من أجل وضع تصورات نشخص فيها الحالة ونقدم عبرها الحلول للوصول لصيغة نضمن فيها المشاركة الشعبية الواسعة في اتخاذ القرار، وأن يكون لدينا برلمانات ممثلة لجميع الأطياف نضمن معها مشاركة سياسية أوسع ومخرجات ممثلة للجميع”.

وأكد الفلاحات، من جهته، أن النقابات تقدم الهم الوطني دوماً على سواه، وعند الأزمات تؤخر قضاياها ومطالبها، وهي معنية اليوم بتقديم تصوراتها حيال عدد من القضايا الوطنية وعلى رأسها المتعلقة بقوانين الإصلاح السياسي وملف الحريات العامة.

وأضاف الفلاحات إن الجميع معني بتعظيم المساحات المشتركة في مختلف مؤسسات الدولة، ما يتطلب وقفة مراجعة نصل معها إلى صيغ مرضية للجميع، مؤكداً أننا جميعاً في خندق الوطن ومطالبون بتقديم الصالح الوطني بهدف الحفاظ على منجزاتنا المتراكمة.

وقال إننا ننظر إلى مجلس النواب كصوت للشعب يمثل ضميره وتطلعاته، معبراً عن تقديره للمجلس رئيسا وأعضاء على المبادرات الهادفة إلى إعادة ترميم العلاقة واستعادة الثقة بالمجلس.

وخلال اللقاء عرض رؤساء النقابات لجملة من التصورات حيال عدد من التشريعات الناظمة للعمل النقابي والتحديات التي تواجه منتسبيها، وكذلك الآثار الناجمة عن القرارات المتخذة لمواجهة فيروس كورونا، مؤكدين حرصهم على التعاون مع المجلس ولجانه المختصة المختلفة.

وحضر اللقاء، نقيب المحامين مازن ارشيدات، ونقيب أطباء الاسنان الدكتور عازم القدومي، ونقيب الصحفيين راكان السعايدة، ونقيب المقاولين المهندس احمد اليعقوب، ونقيب الجيولوجيين صخر النسور، ونقيب الأطباء البيطريين الدكتور مهدي العقرباوي، ورئيس رابطة الكتاب اكرم الزعبي، ونقيب الفنانين حسين الخطيب، وأمين عام مجمع النقابات المهنية خلدون النسور.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *