المعلمين ترفض الإعتداء على وسائل الإعلام

عبرت نقابة المعلمين، عن رفضها الإساءة لوسائل الإعلام، معربة كذلك عن تقديرها لوسائل الإعلام الحرة والتي التزمت بنقل الصورة كما هي من الميدان.

وقالت النقابة إنها “ترفض في ذات الوقت الاعتداء على أي صحفي أو مراسل أو وسيلة إعلام، مؤكدة أن الإعلام شريك أساسي للنقابة في مطالبها المشروعة”.

وثمنت دور السلطة الرابعة في كشف الحقيقة وتسليط الضوء على حقوق المواطن.

إلى ذلك قال فرع نقابة المعلمين في الكرك، إن “محاولة تضليل الرأي العام وتأليب الأهالي على المعلمين أمر غير أخلاقي ولا مهني فالمعلم هو من يعلم الناس الإلتزام والإتزان فلا نقبل أن يزاود علينا أحد” .


وأضاف الرفع أن “رد مدرسة جعفر الثانوية على محاولة خداع الناس وتضليلهم بخصوص إدعاء الاعتداء على مراسل قناة رؤيا وطاقمها بأنه إدعاء كاذب وذلك مثبت من خلال تصوير كاميرات المدرسة التي أظهرت ان طاقم التصوير والمراسل كانوا يؤدون عملهم على أكمل وجه أثناء نشوب المشكلة خارج أسوار المدرسة، ومحاولة إظهارها على انها اعتداء على مراسل القناة وفريق التصوير أمر مشين وغير مهني”.


وتابع الفرع يقول: “إننا في نقابة المعلمين الأردنيين فرع الكرك نستغرب هذه التصرفات من الزملاء الإعلاميين ونعتبرها تحط من قيمة رسالة الإعلام ولن نسمح بأي تجاوز على الزملاء المعلمين في المدارس معتبرين ذلك بمثابة الإنذار الأخير، كما ونطالب إدارة قناة رؤيا الاعتذار المباشر عن هذا التشهير والإدعاء الباطل”.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *