المناطق الحرة: توقع استقطاب استثمارات بقيمة 380 مليون دينار

المناطق الحرة: توقع استقطاب استثمارات بقيمة 380 مليون دينار

المجموعة الأردنية للمناطق الحرة والمناطق التنموية - المناطق الحرة

توقع رئيس مجلس ادارة المجموعة الأردنية للمناطق الحرة والمناطق التنموية الدكتور خلف الهميسات، أن تستقطب المنطقة الحرة في مطار الملكة علياء الدولي استثمارات تقدر بنحو 380 مليون دينار، وتوفير حوالي 3500 فرصة عمل مباشرة و 4 آلاف فرصة عمل غير مباشرة.

وقال الهميسات لوكالة الانباء الاردنية (بترا)، إن المنطقة باتت جاهزة خلال الفترة المقبلة لاستقبال المهتمين من رجال الأعمال المحليين والعرب والأجانب، للاستثمار بها، مشيرا إلى أنها مهيأة لتكون ميناءً جوياً محورياً ومركزاً للتجارة والاستثمار في مختلف القطاعات الاقتصادية، كالصناعات الدوائية والإلكترونية والانشطة التجارية التخزينية والخدمات اللوجستية المساندة لتميزها بالموقع الاستراتيجي.

وبين أن أبرز الفرص الاستثمارية المتاحة بالمنطقة تتمثل في استئجار وحدات أراض مطورة مخصصة لمختلف الأنشطة: كالصناعات الكيميائية، والمواد الغذائية والمشروبات، وصناعة الخشب، وصناعة الآليات والمعدات الكهربائية، والمواد الثمينة.

وأشار الى أن الحد الأدنى للمساحة المتاحة هو 1000 متر مربع للوحدة، فيما هناك وحدات أراضي مطورة للتأجير مخصصة للأنشطة التجارية بحد أدنى 1080 مترا مربعا مخصصة: للتخزين اللوجستي، والأدوية والمستلزمات الطبية، والمواد الاستهلاكية، والمواد الثمينة، والتخزين المبرد للأدوية، والمواد الكيميائية والبضائع المتنوعة.

وأضاف أن المنطقة أنشأت هناجر جاهزة للتأجير، بسعة 350 مترا للهنجر، وأخرى بسعة 700 متر للهنجر للتخزين اللوجستي متعدد الأغراض إلى جانب مكاتب مخصصة للتأجير للشركات في مجمع الأعمال بمساحات 50 مترا مربعا، و100 متر مربع، و150 مترا مربعا أو أكثر، للاستخدامات المختلفة كخدمات برمجيات تصديرية، واستشارات مالية، واستشارات هندسية، وخدمات التدريب، والمكاتب الإقليمية، وشركات الأوفشور، والشركات الأخرى.

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on email
Share on print

رابط مختصر للمادة:

اقرأ أيضاً

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on email
Email
Share on print
Print

رابط مختصر للمادة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *